الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

8 أغراض تحتاجها كل فتاة في حقيبتها لتجاوز المواقف الطارئة

لا نعرف في أي منعطف يمكن للمواقف الطارئة أن تنتظرنا، ولا نريد منك التخلي عن حذرك في كل وقت، لذا فمن الأفضل تقليل خطورة تلك المواقف بحمل أغراض يومية بسيطة في حقيبتك، للاستعانة بها إن لزم الأمر. فمثلاً، يمكنك استخدام الأكياس ذات السحاب بأربعة طرق على الأقل عند التعرض لموقف عصيب.

نوصيك في الجانب المُشرق بإلقاء نظرة على هذه العناصر الثمانية التي قد تنقذ حياتك يوماً ما بكل ما تعنيه الكلمة. رغم أننا نأمل ألا تضطري لاستخدامها ذات يوم.

1. الملح

عدا عن منحه الطعام مذاقاً جيداً، يمكن استخدام الملح كأداة للحماية. فإن شعرت أنك في خطر، قومي بإلقاء الملح على وجه من يهاجمك مستهدفة عينيه. سيمنحك هذا بعض الوقت، لتتمكني من الهرب. وإن وجدت نفسك على الجليد أو أي سطح آخر شديد الانزلاق، رشي بعض الملح، لتتمكني من السير باتزان والوصول إلى بر الأمان.

2. محفظة مزيفة

يمكن استخدامها لتشتيت الانتباه حال تعرضك للسرقة. قومي بإلقاء محفظة مزيفة، كي يتوقف اللص لالتقاطها. وهكذا، لن تفقدي أياً من نقودك أو وثائقك الهامة وستتمكنين من الهرب بأمان.

3. زجاجة صالحة لإعادة الاستخدام

الزجاجة الشفافة القابلة لإعادة الاستخدام ليست مجرد أداة عصرية للحفاظ على البيئة، إذ يمكن أن تساعدك على تعقيم الماء. أظهرت الأبحاث أن الماء الذي يوضع تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية لمدة 6 ساعات يصبح خالياً من معظم الجراثيم، بما في ذلك البكتيريا الإشريكية القولونية، لكن إن كانت هناك بعض المواد الكيميائية الناجمة عن التلوث، فلن تختفي، لكن تبقى المياه صالحة للشرب، وهذا أفضل من العطش.

عدا عن ذلك، يمكن أن تتحول الزجاجة الصالحة لإعادة الاستخدام بلمح البصر إلى أداة للدفاع عن النفس. اربطي الزجاجة بحزامك وقومي بلفها بسرعة. نأمل ألا تتعرضي لموقف تحتاجين فيه إلى حماية نفسك بقوة، لكن هذه الأداة ستفيدك حقاً في المواقف الجادة.

4. ساعة اليد

يمكن لوضع ساعة اليد داخل قبضة يديك من خلال ارتدائها على مفاصل أصابعك أن تتحول إلى ما يشبه غطاء مفاصل أصابع الملاكم، ويمكنك استخدامها لحماية نفسك وكسر الزجاج عند الحاجة إلى الهرب. كما أن لمعرفة الوقت أهمية كبيرة إن تهت في البرية، حيث ستتمكنين من معرفة الوقت المتبقي على مغيب الشمس، ومتى عليك بناء مأوى ليلي، أو البدء بالبحث عنه، أو المدة التي قضيتها في الماء، وكل هذه الأشياء غاية في الأهمية وتحدث فارقاً كبيراً.

5. فرشاة الشعر

ربما تحملين في حقيبتك فرشاة شعر، والتي عدا عن كونها أداة للعناية الشخصية، يمكنها مساعدتك أيضاً في حماية نفسك. قومي باستخدامها لمهاجمة المعتدي بضربه على وجهه مستهدفة عينيه. ويمكنك كذلك استخدامها لإخفاء الأموال وبطاقتك الشخصية. هناك عدة أنواع من السهل تفكيكها ويمكنك إخفاء ما تحتاجين إليه بداخلها. ولو قام أحدهم بالبحث عن أشيائك الثمينة، لن يخطر بباله أبداً أخذ فرشاة الشعر.

6. خيط تنظيف الأسنان

لن يجعل هذا الخيط حقيبتك أثقل وزناً، وسيسعد طبيب أسنانك عند استخدامك له، وحتى أثناء وجودك في الخارج، يمكنك الاستفادة منه بطرق عديدة لتجنب المواقف السيئة. إذ يمكنك الاستعانة به لتثبيت الضمادات، أو تقطيع الطعام، أو صنع رباط للحذاء في الحالات الطارئة، أو كخيط لصنارة السمك، أو حتى لتقييد شخص ما. فرغم صغر حجم هذا الخيط، إلا أنه يمكن استخدامه عند التعرض للخطر بأشكال لا حصر لها.

7. الأكياس ذات السحاب

لا تأخذ الأكياس ذات السحاب حيزاً كبيراً ويمكنها حماية أشيائك الثمينة من الماء. ففي بعض الحالات كان حفظ الهاتف في أكياس مقاومة للماء كفيلاً بإنقاذ حياة بعض الأشخاص. إلى جانب ذلك، يمكنك استخدامها أيضاً لتنقية الماء تحت أشعة الشمس، إذا كنت تستخدمين زجاجة غير شفافة. أما في الحياة اليومية، فيمكنك أن تضعي بها الأوراق الهامة، كبياناتك الطبية، أو قائمة بالأشياء التي تتحسسين منها، أو أرقام هواتف أقاربك، تحسباً للحاجة إليها في الحالات الطارئة.

8. زجاجة عطر قابلة لإعادة التعبئة

يمكنك استخدام زجاجة صغيرة قابلة لإعادة التعبئة، ووضع الماء والصابون بها لأنها ستقوم بما يفعله رذاذ الفلفل. صوبي نحو العينين، لإصابة المعتدي عليك بعمى المؤقت، ثم اهربي إلى مكان آمن. يمكنك أيضاً استخدام عطرك أو مزيل العرق كبديل سريع للرذاذ الحار.

ما الأشياء التي تحتفظين بها في حقيبتك؟ هل سبق أن وجدت نفسك في موقف طارئ يحتاج منك التصرف بسرعة؟

شارك هذا المقال