الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

20 مخلوقاً ظريفاً جاء ليلقي التحية في أماكن غير متوقعة

----
387

عندما نفكر في التواصل مع الحيوانات، أول ما يتبادر إلى أذهاننا العيش مع الحيوانات الأليفة مثل الكلاب والقطط. ولكن بعض الفصائل الأخرى، التي دأبت على العيش في البرية، تقرر في بعض الأحيان الاقتراب منا وإلقاء التحية. بطبيعة الحال، لا يسعنا سوى أن نسعد كثيراً برؤية غزال ظريف يجوب فناءنا الخلفي أو طائر صغير يحطّ على رأس أحدهم.

جمعنا في الجانب المشرق تشكيلة من اللحظات التي شاركها مستخدمو الإنترنت بعد أن عاشوا أوقاتاً شعروا خلالها بأنهم أمراء وأبطال قصص خرافية، يعيشون في انسجام تام مع وحوش الغاب، وهذا كله بسبب حيوانات ظريفة جاءت لإلقاء التحية وحسب.

1. “تقمصت زوجتي دور أميرات ديزني”

2. “التقينا السنجاب في جبل إيغل كاب على ارتفاع 2917 متراً... وظل يتأمل زوجتي هكذا!”

3. قفز فجأة لإلقاء التحية فقط

4. هنيئاً لك، لقد حصلت أخيراً على دبلوم رسمي في وظيفة “الفزاعة”!

5. “لقد حصلت على صديق جديد!”

6. ذلك الجزء الأسود من رأسه يبدو كاللحية، وقد أضفى عليه المزيد من الوقار!

7. يبدو هادئاً رغم وجود راكون على رأسه

8. “يا رفاق، هل يخالني إحدى أميرات ديزني أم ماذا؟!”

9. “ظلت هذه الجميلة تزور منزلي طوال السنوات الثلاث الماضية للإنجاب وتنشئة أطفالها. لسبب ما، وقعت في حب والدي”

10. “توقف فجأة، وتشبث بحذائي بهذا الشكل”

11. “النجدة! أغيثوني!!”

12. “طائر طنان ضئيل الحجم!”

13. “وقع هذا السنجاب في حب زوج أمي”

14. “أعتقد أني صرت أميرة ديزني الآن!”

15. “الظبي صديق ابنتي الجديد”

16. “وجدت هذا الصغير يختبئ في قميص ابنتي”

17. أمي! لقد حصلت على دعوة من جامعة “هوغوارتس” لأدرس مع هاري بوتر!

18. جاء صديقي بفروه الجميل لإلقاء التحية (وربما لأكل الورقة أيضاً)

19. طيور القرقف من أظرف فصائل الطيور على الإطلاق، من الغريب أنها وديعة!

20. كيف يعقل أن تلتقي بغزال وهي ترتدي فستان الزفاف؟ 🤔

هل سبق أن فاجأك كائن برّي بزيارة غير متوقعة؟ كيف تصرفت في ذلك الوقت؟ إن كنت تملك أي صور، لا تتردد رجاء في مشاركتنا إياها.

مصدر صورة المعاينة EngineeringExplained / Reddit
----
387