الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

20 صورة تثبت حاجة الحيوانات الماسة لدعمنا

الحيوانات قادرة على التفكير والشعور بالعواطف، مثل البشر تماماً. في الواقع، إنها تستطيع تكوين العلاقات وتشعر بالتعاطف بشكل يشبهنا كثيراً. تحزن على فقدان أفراد أسرها، بل وتصاب بالذعر عندما تضل الطريق بعيداً عن المنزل. وعندما يهرول البشر لتقديم المساعدة للحيوانات، فإن الحيوانات تقدر ذلك وتبتهج به أكثر مما قد يخطر على بالنا.

جمعنا لكم اليوم في الجانب المشرق مجموعة من الصور التي توضح الطرق المختلفة التي تعتمدها الحيوانات من أجل الحصول على دعم البشر، بالإضافة إلى الأساليب التي تعبر لهم بها عن الامتنان والشكر.

1. حارس يهدئ من روع صغير غوريلا بعدما فقد أمه.

2. أتت بصديقتها في اليوم التالي

3. وضعت صديقتي وعاء طعام الطيور على شرفتنا، فأكل منه هذا السنجاب حتى أذهبت بطنتُه فطنتَه، فاستغرق في النوم.

4. “دب الشمس يحتضنني أثناء زيارتي لجزيرة بالي. إنها حيوانات لطيفة للغاية”

5. “تبني كلبتي جينجر من أفضل الأشياء التي قمت بها في حياتي على الإطلاق”

6. “لقد غفى في راحة يدي”

7. صغير حيوان الفظ انفصل عن مجموعته، ثم عانق مدربته بعد إنقاذها حياته.

8. “تبنيتها اليوم من مأوى للحيوانات الأليفة في بلدتي. تبلغ من العمر 12 عاماً. قيل لي ألا أحد يريدها، لكنني أحبها”.

9. “أطعمت بطتين أمس على شرفتي، واستيقظت اليوم لأتفاجأ بهذا المنظر...”

10. هذا الكلب يشكر منقذيه بعد أن نجا من الغرق في بحيرة

11. عثر رجال الشرطة على هذا الأرنب اللطيف يهيم لوحده في الشارع. أسعفوه، وبعد ذلك نقلوه إلى إحدى المزارع المجاورة.

12. “وضعت صندوقاً فارغاً أمام مدخل البيت، وعدت بعد 10 دقائق لأجد هذا المنظر”.

13. “هذه أريثا، البقرة التي أنقذناها. بدأت تلعق ساقي بلسانها ثم نامت. أحبها كثيراً”.

14. “هي تخاف الرجال، وكان زوجي قد فرش لها بطانية. رقدت بجانبه وأسندت رأسها إلى رأسه”.

15. “لم يتمكن هذا الصغير المسكين من تجاوز الأمواج، وكانت طيور النورس تحوم حوله لتفترسه، ولذلك قررت إنقاذه”.

16. “بعد رعاية السنجاب هرقل لمدة 4 أسابيع، أطلقته ليذهب لحال سبيله. ولكنه كان يأتي لزيارتي كل يوم!”

17. أنقذ المسعفون هذه البومة بعد أن صدمتها سيارة. وهي تتعافى بسرعة!

18. “قرأ صديقي تقريراً عن كلب عالق على جبل بروس في كولورادو، فما لبث أن ذهب لتسلق الجبل وإنقاذه”.

19. “وجدته عالقاً داخل عش دجاج، تحت وعاء الماء، غير قادر على الحركة. أعطيته بعض الماء بالسكر ورعيته حتى استعاد صحته”.

20. كان هذا الصغير يحدث صريراً حاداً في فنائي الخلفية

هل سبق لك أن أنقذت حيواناً من أخطار الشارع أو الطبيعة؟ لا تتردد في مشاركة صوره معنا في قسم التعليقات إن كانت متوفرة لديك!

مصدر صورة المعاينة Imacatflushingthetoilet / Imgur
الجانب المُشرق/الحيوانات/20 صورة تثبت حاجة الحيوانات الماسة لدعمنا
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك