الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

10 اختراعات مستقبلية قد تحل محل الأشياء التي اعتدناها في حياتنا

ان‏سحر العالم قبل 20 سنة بفكرة البلوتوث، وها نحن اليوم نتمكن من توصيل أجهزتنا الذكية بالكثير من الأشياء، حتى المحمصة! من الصعب علينا أحياناً أن نتخيل عالماً تستطيع فيه الروبوتات طلاء أظافرنا، أو تتمكن فيه ملابسنا من تنظيف نفسها، لكن الحقيقة أن هذا الواقع ليس بعيداً عنا.

‏دائماً ما نتطلع في الجانب المُشرق إلى الأمام، ولهذا السبب أعددنا لكم قائمة من اختراعات مستقبلية سنستبدلها تدريجياً بالعديد من الأشياء العادية التي نستخدمها يومياً.

1. ملابس ذاتية التنظيف

‏لن يكون نسيانك ليوم الغسيل مشكلةً كبيرة في المستقبل، ذلك لأن علماء أستراليين اخترعوا نسيجاً ينظف نفسه. يستخدم النسيج تقنية تساعد على تحلل الأوساخ والبقع عند تعريضها للضوء. لذلك إن أوقعت صلصة سباغيتي على قميصك يوماً، كل ما سيكون عليك فعله هو أن توجهه نحو الضوء فوقك وستلاحظ أن البقعة اختفت.

2. نوافذ تغير لونها وتنتج الكهرباء

اخترع العلماء باستخدام مادة شمسية جديدة نوافذ تصبح أكثر إظلاماً مع ارتفاع درجة الحرارة، بحيث لا تسمح للأشعة تحت الحمراء بالدخول إلى البنايات. ‏ويعني هذا أنه سيصبح بإمكاننا التعامل مع هذه النوافذ على أنها بديل عن المكيفات وأجهزة تبريد الهواء.

المبهر أكثر أن هذه النوافذ ستنتج لنا الكهرباء لأنها تعمل كألواح شمسية أيضاً.

3. كلاب إرشاد آلية

أثبتت كلاب الإرشاد الآلية التي اخترعها باحثون من جامعة كاليفورنيا كفاءتها في مساعدة أولائك الذين يعانون من مشكلات بصرية. ‏يحتوي الكلب الآلي الصغير على كاميرا ومقود به حساس يسمح بجس العقبات وإرشاد مالكه بأمان.

‏لا زالت هذه التكنولوجيا في مرحلة النموذج الأولي، لكن مع تقدم التكنولوجيا، قد نجد أن كلاب الإرشاد الآلية أصبحت مبتكرة ومتاحة أكثر.

4. الأسرة الذكية

إن كنت من نوع الأشخاص الذين يعانون من ليالٍ صعبة، فإن السرير الذكي هو الحل المثالي لك. الأسرة الذكية تجمع البيانات عن أنماط نومك وسلوكياتك وترسل تقارير عن نومك إلى هاتفك المحمول مباشرة. يستطيع السرير بعد ذلك تعديل خصائصه ليوفر لك نوماً مريحاً.

تتيح لك الأسرة الذكية تعديل خصائص مختلفة، مثل وضعية الفراش ودرجة الحرارة، لتمنحك فرصة نوم مصممة لتناسبك شخصياً. ستتوافر في الأسرة الذكية خصائص أخرى، مثل أن تحتوي على جهاز عرض لتشاهد التلفاز من خلاله.

5. روبوت الممرض المساعد

تصمم الروبوتات لتساعد الممرضات في المهام الروتينية، مثل رفع المرضى من أسرتهم وقياس بعض العلامات الحيوية. تساهم هذه الروبوتات في توفير وقت طاقم التمريض وزيادة فاعلية المستشفى.

6. أبواب تمسح الباركود

قد لا تضطر في المستقبل للانتظار مجدداً بسبب تقنيات التعرف وجمع البيانات الآلية. سيكون هناك ماسحات ضوئية على الأبواب، وستمسح أغراضك تلقائياً بمجرد أن تضعها وسيؤخذ المال من حسابك البنكي مباشرة.

7. توجيه الواقع المعزز

الرؤية المباشرة خيار متاح الآن على غوغل، بحيث تستخدم من خلالها الواقع المعزز ليعطيك الاتجاهات التي تحتاجها. إلا أن مستقبل الواقع المعزز قد يصل إلى زجاج سيارتك بحيث تظهر أمامك أسماء البنايات والشوارع كما لو كانت مكتوبة على البنايات نفسها.

8. الأقفال الذكية

توجد الأقفال الذكية اليوم، لكنها ليست شائعة الاستخدام بعد. يمكن أن تتصل هذه الأقفال الذكية بهاتفك مثل باقي الأجهزة الذكية. يمكنك هذا القفل من فتح وإغلاق منزلك عن بعد، ويمكنك حتى أن تضع جدولاً لتغلق أبوابك في وقتٍ محدد.

9. نظارات الواقع المعزز

اخترعت نظارات الواقع المعزز أو ما يطلق عليها أحياناً “النظارات الذكية” بالفعل، لكن لا زال هناك بعض المشكلات التي يجب العمل عليها قبل انتشارها. سيمكنك من خلال النظارات الذكية أن ترى كل ما يمكنك رؤيته من هاتفك، مثل الطقس، والرسائل، والاتجاهات. فهي بمثابة حواسيب ملبوسة.

10. روبوت طلاء الأظافر

طلاء أظافرك بنفسك قد يكون صعباً أحياناً، خصوصاً طلاء أظافر يدك التي تستخدمينها عادة. هناك عدد من الأدوات الآلية التي تساعدك على طلاء أظافرك مثل جهاز نمبل، لكن لم يخترع حتى الآن منتج تجاري بالدقة المطلوبة لطلاء أظافر يد بشرية.

هل تعتقد أن الروبوتات والأجهزة الذكية ستجعل حياتنا أفضل أم أسوأ؟ ما هي الاختراعات التي ترغب في وجودها في المستقبل؟

شارك هذا المقال