الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

15 شخصاً فقد الأمل في وجود تسويق جيد ونزيه

----
567

عندما نشتري منتجاً ما، فإن أول ما يشغل بالنا هو ألا يخيب آمالنا. فالواقع قد لا يكون وردياً بالمرة، لأننا نرى ونسمع عن أمور مزعجة بين الفينة والأخرى من قبيل، علبة بسكويت ناقصة وعبوة حلوى المارشملو التي وُضعت كل قطعة صغيرة منها داخل غلاف من البلاستيك، ومثلجات تبدو أكبر من حجمها الحقيقي بسبب عبوته الخادعة.

نتمنى في الجانب المشرق ألا تكون قد صادفت أمثلة مشابهة لتلك الحيل التجارية وألا تصادفها أبداً. ولكن إذا لم تكن قادراً على تجنب هذا المصير، فنرجو أن تخبرنا عن تجربتك في قسم التعليقات. نعدك بأننا سنتفاعل معك للتخفيف عنك ومواساتك!

“من هذا النبيه الذي فكر في وضع نص أبيض على عبوة صفراء فاقع لونها؟”

مثال آخر على وضع النص في مكان مناسب ومقروء!

تقول العبوة: “8 شرائح جبن”. لكن شاهد المحتويات بالداخل!

“عندما يشتري أحد الزبائن أحد عبوات هذه المشروبات، يجب أن أخاطر بأن أقلب العبوة رأساً على عقب، وقد تسقط الزجاجات وتتحطم على الأرض، لأنه ما من طريقة أخرى لحساب سعرها بماسح الرمز الشريطي ”.

“تبين أن الآيس كريم صغير الحجم، أصغر بكثير في الواقع”.

أين البقية؟

“عطر ثمنه 140 دولاراً. قارن بين ما رأيته على الموقع وما حصلت عليه بالفعل”.

“هذا ليس ما كنت أتوقعه على الإطلاق...”

ما هذا البسكويت غريب المنظر؟

“لا يمكنك تقسيم هذه القطعة من الشوكولاتة بشكل مستقيم”.

لقد ظن أحدهم أن تغليف كل قطعة من حلوى المارشميلو بشكل فردي فكرة جيدة.

“عند وقوفي بجوار المحاسب في المتجر، لاحظت أن عدد السكاكر في كل عبوة مختلف عن الأخرى. لم تكن العبوات تالفة ولا مفتوحة”.

لهذا السبب من المهم النظر إلى وزن المنتج، وليس فقط إلى حجم عبوته.

كان بالإمكان إضافة قطعتي بسكويت أخريين.

اصدقنا القول، هل يجعلك هذا النوع من الخداع تغضب أنت أيضاً؟ شارك رأيك وصورك المماثلة معنا في قسم التعليقات.

مصدر صورة المعاينة komanaa / reddit
----
567