الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

21 شخصاً وجدوا في منازل أجدادهم عجائب لا تنتمي إلى عالمنا

ليس من الضروري أن يكون فرز الأغراض القديمة مملاً على الدوام. على سبيل المثال، كان جورج وبيتي ديفيس يقومان بتنظيف العلية عندما وجدا مجسماً على شكل رجل تم صنعه من طرف فابرجيه وكان ملكاً لقيصر روسيا نيكولاس الثاني. وقد تم بيع هذا المجسم لاحقاً في مزاد لقاء 5.2 مليون دولار. بالطبع، لا تحتوي علية كل شخص على كنوز من هذا النوع، ولكن من الممكن العثور على الكثير من الأشياء التي قد لا تكون باهظة الثمن، ولكنها مثيرة للاهتمام!

قررنا اليوم في الجانب المشرق مشاركتكم أغرب الاكتشافات الاستثنائية التي وجدها الناس في منازل أجدادهم. وفي نهاية المطاف، هناك قصة رائعة عن ميراث يحلم به كل من يعشق حياة سنوات الأربعينيات.

1. “امتلك أجدادي مجموعة من الأواني الزجاجية منذ عام 1911 وهي مصنوعة من اليورانيوم، وعند تعرضها للأشعة فوق البنفسجية، تضيء باللون الأخضر”

2. “وجدت هذه الطاولة في قبو أجدادي. تُرى ما هذا؟”

3. “تم العثور على هذه الأداة في منزل جديّ اللذين ليسا من محبي الحفلات أصلاً. من يعرف لم يصلح هذا الشيء؟”

4. “وجدت في منزل جدي نسخة من لعبة مونوبولي مرصعة بقطع ذهبية وفضية، ويزيد عمرها عن 30 سنة”

5. كوب غريب بداخله مفاجأة:

6. هكذا كان يُباع العطر:

7. “وجدت راصد الذبذبات القديم هذا في مرآب أجدادي”

6. “ليست لدي أي فكرة عن هذا الشيء، وحتى أبي لا يعلم ما هو”

9. “يوجد بداخل هذه القارورة سائل كثيف جداً”

10. “وجدت هذه الأشياء في منزل جدي. ترى ماذا تكون؟”

11. “وجدت هذا الشيء في منزل جدي، وعلى سطحه أرقام ورموز غريبة”

12. “هذه أداة كانت تستخدم لدفع الطعام نحو الشوكة أو الملعقة، وقد كان أجدادي يستعملونها في أيامهم الخوالي”

13. “تم العثور على هذا السيف في علية أجدادي”

14. “لا فكرة لديّ كيف ظلّ هذا القناع المخيف معلقاً على الحائط لسنوات عديدة”

“15. “عثرت على قوقعة سلحفاة كبيرة في منزل جدي أثناء تنظيفه”

16. لا يمكن العثور على هذه الأشياء إلا في المتاحف

17. تحفة حقيقية!

18. “دخل اليوم أحد الطلاب ووضع آلة الكتابة هذه على مكتبي. قال أنه وجدها وهو ينظف القبو في منزل جده. Underwood من عام 1930 ومازالت بحالة رائعة جداً!”

19. “وجدت هذا الشيء في مرآب جدي”

20. “وجد خطيبي هذا السيف في قبو منزل جده. لقد كان ملكاً لجد جده الأكبر”

21. تم العثور على هذا الكنز الخشبي في العلية:

المكافأة: متجر للأحذية

اكتشف رجل متجر أحذية في منزل أجداده المهجور، يزيد عمره عن 70 عاماً.

افتتح هذا المحل من قبل جدة الرجل، وقد أشرفت عليه حتى مرضت واضطرت إلى التوقف عن تجارتها. ولسوء الحظ، لم يقرر أحد فتح المتجر مرة أخرى، حتى مضت سنوات عديدة، فقرر هذا الحفيد أن يتحقق من محتويات الغرفة المهجورة.

في الداخل، كان هناك كنز حقيقي من الأحذية. ما تزال العديد من الموديلات تبدو أنيقة حتى اليوم، وستكون محط تقدير من عشاق موضة الأربعينيات والستينيات، والأشخاص الذين يحبون كونفيرس وإنديكوت جونسون.

ليست كل الأحذية في حالة جيدة، فجلد بعضها أصبح خشناً. وقد عُرض على الرجل أن يفتتح متحفاً لعرضها، فوعد بالتفكير في هذا الاقتراح. ماذا كنت ستفعل لو كنت مكانه؟

مصدر صورة المعاينة Queggy/reddit, ChromePunch/reddit
الجانب المُشرق/مثير للفضول/21 شخصاً وجدوا في منازل أجدادهم عجائب لا تنتمي إلى عالمنا
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك