الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

+25 شخصاً قلّدوا صورهم القديمة فاستعادوا الماضي لبضع لحظات

اشتهرت فكرة إعادة التقاط صور الطفولة بشدة منذ عدة سنوات وما زالت رائجة حتى الآن. يحاول المستخدمون مراعاة كل التفاصيل الصغيرة: مثل الموقع، والملابس، ووضع التصوير، وتعبيرات الوجوه، والإكسسوارات. ويحصلون في النهاية على صور رائعة، يبدون فيها وكأنهم عادوا بالزمن إلى الماضي.

نحن في الجانب المُشرق نعتقد أن إعادة التقاط الصور القديمة نشاط رائع يمكنه تنفيذه مع عائلتك. حين تنظر لتلك المقارنات، تدرك أن الزمن يمر بسرعة بالغة وأن قوة روابط الحب والصداقة تزيد مع مرور الوقت.

“هذا كل ما أردته في عيد ميلادي الستين”

“في الصورة الأولى، تجدون أبي وابنتي عام 1996. وفي الثانية التي صُورت بالأمس، تجدونه مع حفيدتي. أحب كيفية إعادة التقاطنا لتلك الصورة بعد 23 عاماً. كان معترضاً بشدة على فكرة التقاط الصورة حتى رأى مدى جمالها بعد التقاطها”

“أعدت التقاط صورة أبي المفضلة احتفالاً بعيد الأب. إنها صورته بعد تخرجه من المدرسة الثانوية عام 1980 وبجوارها صورتي بعد تخرجي اليوم”

3 أجيال من النساء يلتقطن نفس الصورة في نفس المكان

الفارق بين الصورتين 28 عاماً

“أنا وأقاربي نعيد التقاط صورة مر عليها أكثر من 18 عاماً”

“على اليمين صورتي وأنا رضيعة ترتدي باروكة غريبة وعلى اليسار صورتي في عمر 21 بعد أن ربيت شعري”

نفس الزوجين يلتقطان نفس الصورة في نفس المكان وعلى نفس الدراجة، لكن الأولى في1967 والثانية في 2018.

“تطلب الأمر بحثاً مضنياً، لكني وجدت مع خطيبي أخيراً نفس البقعة في سنترال بارك التي التقط فيها جدي وجدتي هذه الصورة في الأربعينيات”

أصدقاء أعادوا التقاط الصورة بنفس الأوضاع وحول نفس السيارة بعد 30 عاماً

“أعدنا التقاط صورتي وأنا أحمل ابن عمي فوق نفس السطح في إسبانيا، الفارق بين الصورتين 21 عاماً”

“صورة عائلتي المفضلة: الفارق بين الصورتين 20 عاماً، وما زلنا نتنمر على هذا الصغير”

“نفس الصورة مع أشقائي الأربعة بين عامي 1997 و2017”

“احتفظت أمي بنفس الكنزة من عام 1989 وها هو ابني يرتديها بعد 30 سنة”

“لم أكن وسيماً في الصور أبداً...”

الصورة الثانية بعد 22 سنة في نفس المكان وبحضور نفس الأشخاص

الفارق بين الصورتين حوالي 13 سنة

التقطنا الصورة الأولى في عيد ميلاد جدتي رقم 65 واليوم نعيد التقاطها من أجل عيد ميلادها رقم 85

الفارق بين الصورتين 24 عاماً

“أنا وإخوتي لم نتغير بعد 35 عاماً”

“وجدت دراجة تدريب وخوذة صفراء من أجل إعادة التقاط هذه الصورة في المتنزه (الأولى عام 1995 والثانية عام 2015)”

“أنا وابنة شقيقتي أعدنا التقاط هذه الصورة بعد 25 سنة”

“نحن توائم ثلاثة، الفارق بين الصورتين بضع وثلاثين سنة”

“أبي وأنا، الصورة الأولى عام 1976 والثانية عام 2018، في نفس البقعة بأرخبيل هليغولاند”

بعض الأشياء لا تتغير حتى بعد مضي فترة طويلة من الزمن

.

مكافأة: بطلات مسلسل Friends اجتمعن للاحتفال بعيد ميلاد كورتني كوكس الـ55

هل حاولت من قبل إعادة التقاط صور طفولتك بعد 10 أو 20 سنة؟ رجاءً شاركونا مثل تلك الصور في قسم التعليقات أدناه!

الجانب المُشرق/مثير للفضول/+25 شخصاً قلّدوا صورهم القديمة فاستعادوا الماضي لبضع لحظات
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك