الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

9 حركات بسيطة لا يستطيع معظم الناس القيام بها

----
104k

لكل منا صفات تميزه وتجعله فريداً، ولكن بعض الناس يمتلكون قدرات تثير الدهشة ومهارات لم يخطر ببالنا يوماً أنها ممكنة. وفيما لا يستطيع الكثيرون القيام بحركات نادرة مثل ترقيص الأذن أو رفع الحاجب، على سبيل المثال. يقدر آخرون فعل ذلك وغيره بسهولة لا تصدق.

لقد جمعنا في الجانب المشرق بعض الحركات الجسدية المذهلة التي لا يستطيع معظم الناس القيام بها. تذكر أننا قلنا “معظم الناس” لسبب وجيه.

1. التحكم في البنصر (أصبع الخاتم)

لدى أغلب الناس، ينحني البنصر (أصبع الخاتم) بشكل تلقائي كلما تم تحريك الوسطى (الأصبع الأوسط) أو الخنصر (الأصبع الأصغر). ولكن هناك بعض الأشخاص القادرين على التحكم في حركة هذا الأصبع بشكل كامل. وهي مهارة يُعتقد أنها وراثية.

2. ملامسة الذقن والأنف باستعمال اللسان

لا تصل ألسنة معظم الناس إلى هذا الحد، لكن في الحقيقة يمكن للبعض أن يلمسوا أنفوهم أو ذقونهم بأطراف ألسنتهم، في حركة تعرف باسم علامة جورلين Gorlin sign وتقول الإحصائيات إن ما يقرب من 10 في المائة من سكان العالم يمكنهم تنفيذ هذه الحركة.

3. تحريك الأطراف في اتجاه معاكس

إليك هذه التجربة. ارفع قدمك اليمنى عن الأرض وحركها في اتجاه عقارب الساعة. والآن حاول كتابة الرقم “6” باستعمال إصبع قدمك الكبير. لا تحتاج إلى ورقة أو قلم، فقط اكتب الرقم في الهواء. سوف يلاحظ معظم الناس أنهم بدأوا تلقائياً في تحريك أقدامهم في الاتجاه المعاكس، وذلك لأن الرقم ستة يرسم بدائرة تعاكس اتجاه عقارب الساعة. لكن هناك من يشكل استثناء لهذه القاعدة، إما بسبب الطريقة التي يتم بها التواصل بين جسده ودماغه أو بسبب التدريب.

4. ترقيص الأنف

إذا كنت تحلم بتحريك أنفك مثلما تفعل سمانثا ستيفنز فلا نضمن لك أن تحقق النجاح المطلوب. فحتى ممثلة شخصيتها إليزابيث مونتغمري في السلسلة الأمريكية القديمة Bewitched كانت تستعين بشفتيها لإيهام المشاهدين بقدرتها العجيبة على تحريك أنفها. ومع ذلك، هناك أشخاص قادرون على فعل ذلك بدون امتلاك أي قدرات سحرية. وفي الواقع، يمكنك التدرب على تحريك أنفك، إذا بدأت بفتحتي المنخر.

5. بصاق الأفعى

عن طريق تحريك اللسان بسرعة إلى الأمام، يستطيع بعض الأشخاص البصق على مسافة بعيدة، وهو شكل مختلف عن البصق العادي. قد يحدث هذا لأن القنوات اللعابية قوية أو حتى بسبب تناول بعض الأطعمة مثل الليمون. عرفت هذه الحركة التي أطلق عليها بالإنجليزية اسم “gleeking” منذ سنوات بعيدة، حتى إن هذه الكلمة وردت في العديد من مسرحيات شكسبير.

6. العطاس بعينين مفتوحتين

تربط مجموعة من الأعصاب القحفية (الدماغية) بين الأنف والعينين. ولهذا السبب تغلق عينيك بشكل تلقائي كلما عطست. حسناً، معظم الناس في الواقع يفعلون ذلك، رغم أن من الممكن أن تعطس وعيناك مفتوحتان، دون أدنى خوف من “خروج عينيك” من محجريهما كما تقول تلك الشائعة!

7. طي اللسان عند المنتصف

مع أن طي اللسان من المنتصف يعتبر حركة شائعة، فليس في إمكان كل شخص على وجه الأرض تنفيذها. وفي المقابل، هناك بعض الناس الذين يستطيعون القيام بحيل أخرى أكثر غرابة، ويمكن أن يشمل ذلك طي اللسان بشكل ثلاثي!

8. الدغدغة الذاتية

بالنسبة الى معظم الناس، يكاد يكون من المستحيل دغدغة أنفسهم، وهذا لأن تأثير الدغدغة لا يتحقق إلا بالمفاجأة. يلتقط دماغك الأحاسيس التي تسبب الشعور بالدغدغة ويتحكم فيها قبل أن تؤثر عليك. ومع ذلك، فهذا ليس مستحيلاً، حيث يمكن للأشخاص ذوي سمات الفصام (السكيزوفرينيا) أن يدغدغوا أنفسهم لأن أدمغتهم لا تدرك أن تلك الحركات والأحاسيس إرادية.

9. ثني الإبهام إلى الخلف

لدى بعض الناس مفصل إبهام مزدوج (يعرف كذلك باسم إبهام هيتشيكر) مما يسمح لهم بثنيه إلى الخلف بسهولة. لا تتسبب هذه الحركة بأي ألم لهؤلاء الأشخاص، ولا تترتب عنها أية أضرار في وظائف الإبهام. وسبب هذه الحالة ببساطة هو ابتعاد مفاصل الإبهام عن بعضها. في بعض الحالات، يمكن أن يمتلك الشخص إبهاماً مزدوجاً في كلتا يديه، وفي حالات أخرى، يتمكن فقط من تحريك إبهام واحد إلى الخلف.

هل لديك أي قدرات أو مهارات جسدية غير عادية؟ أو تعرف أحداً من أصدقائك أو أقاربك يمتلك أياً منها؟ دعنا نتعرف عليها في قسم التعليقات!

----
104k