الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

لماذا قد يجد الرجال صعوبة في الإصغاء للنساء

كل امرأة تعرف على الأقل رجلاً واحداً من معارفها لا يجيد الإصغاء إليها، قد يكون أخاً أو حبيباً أو صديقاً. لكن السبب في ذلك ليس قلة الاهتمام أو الملل، فقد كشفت بعض الدراسات عن أسباب عديدة تقف خلف هذا السلوك من الرجال؛ إذ تبين أن دماغ الرجل يعالج صوت المرأة بطريقة مختلفة على ما يبدو. وهذا قد يجعل النساء يلتمسن العذر للرجال.

وقد وجدنا في الجانب المُشرق بعض الحقائق المثيرة عن دماغ الرجل، ونود أن نشاركها معكم اليوم.

صوت المرأة يتطلب جهداً أكبر من دماغ الرجل

كشفت إحدى الدراسات أن دماغ الرجل يستجيب بطريقة مختلفة لصوت المرأة؛ إذ تسجل مناطق معينة في دماغه نشاطاً واضحاً، لا يظهر عندما يستمع الرجل لرجل آخر. في الواقع، يضطر دماغ الرجل لبذل جهد أكبر لتفسير وفهم ما تقوله المرأة. أي أن الرجال قد يجدون صعوبة في فهم المعاني والمشاعر التي يتضمنها حديث النساء.

صوت المرأة أقل تسلطاً

تبين أن حجم الأحبال الصوتية والحنجرة لدى المرأة يلعب دوراً في ذلك الأمر، لأن ذوي الأصوات الحادة لا يؤخذ حديثهم بنفس القدر من الجدية. وتكشف الدراسة أن البشر يثقون أكثر بالأشخاص الذين لديهم صوت أجش عميق، ويتقبلونهم في الأدوار القيادية. وهذا أحد الأسباب التي تجعل الرجال لا يصغون للنساء جيداً، بخلاف ما يفعلونه مع نظرائهم.

صوت المرأة أكثر تعقيداً

هنا يتضح تأثير الفارق بين أصوات الإناث والذكور بصورة جلية؛ فالمرأة تستخدم أصواتاً أكثر بكثير من الرجل عندما تتكلم، كما تميل إلى استخدام نبرات مختلفة في حديثها. وهذان العاملان قد يجعلان من الصعب على دماغ الرجل أن يفهم بسرعة ما تقوله المرأة، لأن حديثها محمل بعدة طبقات من المعاني والإشارات التي تتطلب فك شفرتها.

مكافأة: خرافة أن المرأة تتكلم أكثر

هناك اعتقاد سائد أن النساء يتكلمن أكثر من الرجال، وهذا محض خرافة وفقاً لهذه الدراسة. في الواقع، يتكلم الرجال والنساء بنفس القدر تقريباً، لكن الأمر برمته يتوقف على السياق. وأوضحت الدراسة أنه في مواقف معينة يتحدث الرجال أكثر من النساء، والعكس صحيح، لذا فقد حان الوقت لنبذ هذا التصور الشائع بعدما تأكدنا من عدم صحته.

والآن ما رأيكم في هذه الدراسة؟ هل تعرفون رجالاً يتقنون فن الإصغاء؟ شاركونا آراءكم في التعليقات.

مصدر صورة المعاينة Pixabay.com, Pixabay.com
الجانب المُشرق/مثير للفضول/لماذا قد يجد الرجال صعوبة في الإصغاء للنساء
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك