الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

إثبات علمي: النساء ينضجن أبكر من الرجال

----
330

كثيراً ما نسمع عن أن الرجال يتصرفون كالأطفال حتى في سن الرشد. ويرى البعض أن النساء هنّ مصدر النضج في العلاقات الزوجية. لذلك انكب العلماء على دراسة هذا المعتقد الشائع لتأكيد صحته أو دحضه، وفيما يلي أهم استنتاجاتهم.

يريد الجانب المشرق أن يشارك دراسة سعت للتحقيق في سمات النضوج عند الرجال البالغين ومقارنتها بمثيلاتها لدى الجنس اللطيف.

المثبت علمياً

شرحت دراسة أنجزتها جامعة أكسفورد أن نضوج الدماغ البشري، يتميز بتطور طويل الأمد لخصائص الشبكات البنائية والوظيفية للدماغ، وتمتد العملية حتى مرحلة الرشد. وقد هدفت الدراسة إلى استكشاف الخصائص التي تتغير عند النضوج وتلك التي تبقى على حالها. وشملت الدراسة فحص أدمغة 121 مشاركاً، تتراوح أعمارهم ما بين 4 سنوات و40 سنة، بواسطة التصوير المغناطيسي. كما قام العلماء بتعقّب التغيرات التي تطرأ على الوظائف المختلفة آخذين بعين الاعتبار متغيّرات العمر والجنس.

نضوج الرجال متأخر.

كشفت نتائج هذه الدراسة أنه على الرغم من تأسيس أدمغة الرجال والنساء لنفس القدرات اللازمة للحياة العملية في نهاية المطاف، فإن هناك تأخيراً في عملية تطوّر الشبكات الوظيفية للرجال مقارنة بالنساء. من جهة أخرى، لوحظ تدهور مبكر عند النساء على مستوى هذه الشبكات. وهذا ما يفسر القول الشائع بأن نضوج الرجال يأتي متأخراً مقارنة بالنساء.

دماغ المرأة أكثر كفاءة.

بالإضافة إلى ما ذكرناه آنفاً، هناك بيانات أخرى تؤكد تفوق دماغ المرأة من حيث الكفاءة. شرح إدواردو كاليكستو، بروفيسور علم وظائف الأعضاء وعلم الأدوية في كلية الطب بالجامعة الوطنية المستقلة بمكسيكو، في مقالة حديثة، أن دماغ المرأة أكثر كفاءة من دماغ الرجل، الذي يعتبر أكبر من حيث الحجم. على سبيل المثال، تكون ذاكرة المرأة أفضل، وبروابط عصبية أكثر، وحسّ أفضل لتمييز الألوان والنكهات. ويقول البروفيسور أن ذلك يعود لأسباب هرمونية بالأساس.

وهكذا يمكننا معتمدين على العلم، أن نقول بكل ثقة أن أدمغة الرجال والنساء تعمل بشكل مختلف، مما يفسر التفاوت في سلوك الجنسين ودرجات نضجهم العاطفي.

هل سبق أن واجهت هذه الاختلافات في حياتك اليومية؟ هل تعتقد حقاً أن الرجال ينضجون بعد النساء؟ شاركنا أفكارك في التعليقات!

مصدر صورة المعاينة The Hangover / Warner Bros
----
330