الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

أوفياء للجانب المشرق يعيدون محاكاة 20 صورة قديمة تؤجج شعورنا بالحنين

----
250

المعنى الصحيح ل"التصوير الفوتوغرافي" هو “الرسم بالضوء”. وهذا ما نفعله بالضبط عندما نلتقط الصور، حيث نرسم محطات من حياتنا ولحظاتنا السعيدة، ومغامرتنا المفعمة بالحيوية. وهناك من الناس من يمنحون حياة ثانية لصورهم الفوتوغرافية المميزة، عبر إعادة تمثيلها بشكل لا يخلو من الإبداع وروح المرح، من بعد مرور سنوات عديدة.

هذا بالضبط ما فعله عدد من قرائنا الأوفياء في الجانب المشرق وقد تملكتنا رغبة قوية في القيام بالأمر نفسه بعد رؤيتنا لصورهم الطريفة. ونحن ندعوك لإلقاء نظرة على هذه الصور، بينما نواصل البحث من جانبنا، عن أفضل الخيارات المتاحة بين صفحات ألبوماتنا الغابرة.

1. سيظل عشاق السكاكر أوفياء لها إلى الأبد!

2. “عيد ميلادنا الثاني مقابل عيد ميلادنا ال56”.

3. هذه أظرف “المعلقات” على الإطلاق!

4. “قمنا بهذه المحاكاة في عيد زواجنا الـ 30”.

5. لا نسأم تلقي الهدايا مهما كان عمرنا!

6. صار من الصعب أن تسعنا العربة، ولكن ما زال الأمر ممتعاً وشيقاً.

7. “اجتماع الأصدقاء القدامى بمناسبة حفل زفاف”.

8. أضحت التعابير العاطفية تعابير مسرحية بالأساس.

9. هذا ما فعله أطفالي بي منذ بضعة سنوات مضت. كانت فرحتي بهدية عيد ميلاد هذه لا توصف!"

10. مشابك الغسيل هي الأشياء الوحيدة التي لم تتغير.

11. تظل المكنسة غيتاراً رائعاً، مهما كبرنا.

12. ابنتا أخي، بعد أكثر من 30 سنة تقريباً".

13. “أنا وشقيقي، بفارق 19 سنة”.

14. تظل الابتسامات العريضة ذاتها، لا يغيرها الزمن.

15. الأطفال الأصغر سناً هم الأكثر مزاجية على الدوام.

16. المكان ذاته، بعد 16 سنة.

17. الطفل الأصغر صار الأطول اليوم!

18. شهادة المرحلة الابتدائية مقارنة بالشهادة الجامعية.

19. “لطالما أرادت ابنتي أن تصبح خبازة أو طاهية”.

20. “حضر لي أبنائي الأعزاء روزنامة كاملة من الصور في السنة الماضية!”

هل سبق لك أن جربت إعادة تمثيل صورك القديمة؟ نرجو ألا تبخل علينا بإبداعاتك وتشاركنا إياها في قسم التعليقات!

مصدر صورة المعاينة Carin Sue Andersen / Facebook
----
250