الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

10 من نجوم الزمن الجميل لهوليوود احتفلوا بأعياد ميلادهم رقم 100

بينما يعمل العلماء حثيثاً لإيجاد طريقة لإطالة العمر، يتمكن بعض الأشخاص من تجاوز عمر الـ100 بأسرارهم الخاصة. بالنسبة لهؤلاء، ليس العمر إلا رقماً، لذلك يواصلون الاستمتاع بحياتهم حتى بعد عمر الـ100. من المعتقد أن المبدعين يعيشون حياة مثيرة ومبهجة، لكنها قصيرة. لكن قائمة اليوم تثبت أن العكس هو الصحيح.

اكتشف الجانب المشرق أسرار العمر المديد من ممثلي وممثلات الزمن الجميل الذين استمتعوا بحياة طويلة.

1. ديانا سيرا كاري، 101 سنة

أصبحت هذه الممثلة مشهورة في عصر الأفلام الصامتة. كانت معروفة باسم مستعار هو بيبي بيغي. وفي 1925، توقف مشوارها الفني بسبب خلاف بين والدها ومنتجها. كان قد أنفق والداها كل أموالها ولم يوفروا أي شيء لتعليمها. وفي 1938، أوقفت الممثلة حياتها الفنية وبدأت في كتابة الكتب وأسست عائلة.

تقول: " أتبع نظاماً غذائياً متوازناً وأحافظ على صحتي. لدي منزل له مكتبة جميلة. لكن الأهم من ذلك عائلتي المحبة: لدي ابن وحفيدة لأحبهما. أعتقد أن هذا يشكل جزءًا كبيراً من طول عمري"

2. روث أندرسون، 101 سنة

بدأت روث داستي أندرسون حياتها المهنية كعارضة أزياء ثم التحقت في تمثيل الأفلام. قدمت 7 أفلام وانتهت حياتها الفنية في 1951 عندما قررت أن تقضي وقتها مع أسرتها وزوجها المخرج وكاتب السيناريو المعروف، جان نيغوليسكو. انتقلت العائلة إلى جنوب إسبانيا حيث عاشت داستي حياتها حتى وفاة زوجها في 1993. وفي سنواتها الأخيرة، فضلت الممثلة الابتعاد عن الأنظار وعدم مشاركة تفاصيل حياتها الشخصية.

3. سوزي ديلاير، 102 سنة

ظهرت هذه الممثلة والمغنية الفرنسية في أكثر من 30 فيلماً وأنهت حياتها المهنية في 1976. وتعيش حالياً في دار لرعاية المسنين في باريس، وتبدو رائعة كما دائماً وحتى أنها ما زالت تتلقى رسائل من المعجبين.

السر لصحتها وطول عمرها هو الانشغال الكبير. تقول: “لا أملك دقيقة واحدة لنفسي! أرد على الرسائل، وأحضر كتب المذكرات، وأعمل لصالح يونيفرسال حيث أنشر الأقراص المدمجة لأغنياتي. وفي كل صيف، أذهب إلى بريتاني في إجازة أحضر كل شيء قبل الانطلاق إليها”

4. إيرلستون كاميرون، 102 سنة

عندما لعب دور البطولة في بول Pool of London في 1951، أصبح إيرل أول ممثل أسود يظهر في دور بطولة في فيلم إنجليزي. شارك في 70 فيلماً. وبالرغم من تقدمه في العمر، ما زال يلعب أدواراً. يقول كاميرون: “أحب حياتي ولم أتقاعد بعد”. يتبع الممثل المذهب البهائي مما يعني أنه لا يمكنه شرب الكحول أبداً.

5. جولي غيبسون، 105 سنة

توفيت هذه الممثلة الأمريكية في أكتوبر 2019 بعد أن بلغت 105 عاماً لتكون أكبر ممثلة في العالم. قضت غيبسون حياتها في إنتاج الأفلام والإذاعة ولم تنجب أي أطفال. عملت على 27 فيلم وتقاعدت في 1984.

6. مارشا هنت، 102 سنة

بدأت هذه الممثلة الأمريكية حياتها في السينما عندما حصلت على دور بطولة في عمر 18 سنة. وشاركت مارشا في حياتها الطويلة في أكثر من 100 فيلم. كما واهتمت إلى جانب السينما بالقضايا الاجتماعية، وأدرجتها هوليوود على القائمة السوداء بسبب أنشطتها السياسية. أثر هذا سلباً على مسيرة مارشا وصعب حصولها على الأدوار في نهاية الأربعينيات.

أفصحت الممثلة عن سر طول عمرها بالقول: “ولدت متفائلة. لطالما انجذبت للجانب المشرق لا الجانب المظلم للأمور. لقد كنت محظوظة. لم أعرف أبداً السبب. لكني متأكد من أني أريد للقدر أن يعرف بأني ممتنة! ”

7. فاي ماكنزي، 101 سنة

بدأت فاي، الابنة لممثلين، حياتها المهنية في فيلم صامت وهي طفلة. ولعبت في وقت لاحق أدوار بطولة في أفلام الغرب. قررت فاي التفرغ لتربية أطفالها، ثم شاركت بأدوار مساعدة في مسلسلات تلفزيونية مختلفة. اعترفت ماكنزي بأنها لطالما كانت ممتنة لكل ما حدث لها وأنها تبتسم كثيراً. لكنها فارقت عالمنا في أبريل من 2019.

8. كيرك دوغلاس، 103سنة

الممثل (الذي رشح لجائزة الأوسكار 3 مرات) ولد في عام 1916 لعائلة من المهاجرين الروس. وغيّر اسمه إلى كيرك دوغلاس وهو طالب. خدم في البحرية وعند عودته، بدأ حياته المهنية في التمثيل. وقام بإنتاج 222 فيلماً كان آخرها في 2008. وقام بالكثير من الأعمال الخيرية في حياته.

يقول أن السر الأهم لطول عمره هو حياته الأسرية السعيدة. وأوضح: “نحن توأم روح. أعتقد أن زواجنا وأحاديثنا الطويلة في الظلام سمحت لي بالعيش كل هذه السنين”

9. نورمان لويد، 105 سنة

امتدت مسيرة نورمان لويد لما يقرب من 80 عاماً، وهذا يجعله أكبر وأقدم ممثل عامل في العالم. لقد شارك في أكثر من 60 فيلماً وعرضاً. وعاش الممثلة مع ممثلة برودواي بيغي كرافن لمدة 75 سنة، في الزواج الأطول في تاريخ هوليود.

عند سؤاله عن طول عمره، قال ممازحاً “إنه الحظ!” ولا يزال يحب أكل الدجاج المقلي!

10. أوليفيا دي هافيلاند، 103 سنة

كانت أوليفيا دي هافيلاند من أكثر الممثلات شعبية في العصر الذهبي للسينما وحصلت على جائزتي أوسكار. بلغت سن الـ102 عاماً، ومثلت دور ميلاني هاميلتون في فيلم “Gone with the Wind” الذي كان بمثابة انطلاقة كبيرة لمسيرتها. كانت أوليفيا أول امرأة شغلت منصب رئيس لجنة تحكيم في مهرجان كان السينمائي.

يمكنها رغم سنها صعود ونزول الدرج بكل سهولة، وتقرأ كثيراً رغم تراجع حدة بصرها، وتشارك في الكثير من المقابلات، وترد على رسائل البريد الإلكتروني. تعتقد بأن أهم الأشياء في الحياة هي الحب والضحك وتعلم أشياء جديدة طوال الوقت.

نتمني للجميع العمر المديد ودوام الصحة والعافية! هل هناك من وصل لعمر المائة في عائلتك؟ أخبرنا عنهم!

مصدر صورة المعاينة Eastnews, AP / Eastnews