الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب
الجانب المُشرق

15 صورة تثبت أن المشاعر الصادقة لا يزيدها الزمن إلا قوة ومتانة

هناك بعض الروابط الثمينة التي لا تنفك عراها ولا تتأثر بمرور الزمن، ككلب يجتمع مع صاحبه بعد مرور سنوات، أو زوجين عاشا عقوداً من حياتهما معاً... مثل هذه الروابط تزداد قوة كلما امتد العمر وتمنحنا الأمل في أن الاعتناء بمن نحبهم، يجعلهم يظلون معنا حتى النهاية.

جمعنا لكم اليوم في الجانب المُشرق 15 صورة حول الحب الأبدي، لا شك أنها ستجعلكم تتذوقون حلاوة دفء المشاعر الصادقة.

1. كان والدي يشعر بالقلق من ألا تتعرف عليه كلبتي الصماء الكفيفة بعد مرور عام من الفراق، ولكنني أعتقد أنها عرفته!

2. “هذا صديق والدي منذ أن كان عمره 15 عاماً، أكثر من 40 عاماً من الصداقة”

3. حفر والدي ثقباً في قطعة من الخشب لإخفاء صندوق خاتم سيهديه لأمي

4. “نفس المكان، طعام مختلف... الفرق بين الصورتين 18 عاماً”

5. “أمي وأبي عشية الذكرى 73 لزواجهما”

6. “زوجتي في عمر 6 أشهر مع والدتها عام 1989، وزوجتي وابنتنا حالياً”

7. “عندما كنت في الثانية من عمري، أعطيت والدي دمية محشوة على شكل حوت أبيض ليحتضنه كلما افتقدني. وبعد 18 عاماً، لا يزال يصحبها إلى العمل كل يوم”

8. “تعرفت على زوجي في موقع Reddit. وقد تزوجنا منذ 3 سنوات ونصف”

9. “والداي في عام 1977. بعد وفاة والدي، لم تتزوج أمي قط، لأنها تؤمن أنه ’لا يمكن أن يكون هناك أوسكار جوزيف واشنطن آخر‘”

10. حب هؤلاء الأشقاء لبعضهم البعض على مدى السنين...

11. “بعد سنوات دأب فيها أبي على وضعنا أنا وأشقائي الأربعة في أسرتنا على شكل مومياوات أو حوريات بحر. واليوم قررت وضعه في فراشه، وسألته عن الشكل الذي يريده، وقد اختار حورية بحر!”

12. “جدي وجدتي في الذكرى الـ 65 لزواجهما. أفتخر بهما”

13. “صنعت لي أمي هذه السترة!”

14. “اكتشفت أنه ما زال ينظر إلي بنفس الطريقة التي كان ينظر إلي بها في فترة تعارفنا قبل 5 سنوات. الصورة الأولى من تلك الفترة، والثانية من يوم الزفاف”

15. “76 سنة زواج... وهذه آخر صورة لهما بيدين متشابكتين. كان عمرها 98 عاماً وعمره 101 سنة”

منذ متى تعيش أنت والشخص الذي تحبه معاً؟ أضف صورك إلى قائمتنا بمشاركتها معنا في قسم التعليقات أدناه!

مصدر صورة المعاينة Bryan1825 / Reddit
شارك هذا المقال