الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

19 من النجمات اخترن التقدم في العمر طبيعياً فزادهن ذلك جمالاً

قالت الممثلة ساندرا بولوك ذات مرة في مقابلة صحفية إن ابنها سألها عن سبب ظهور التجاعيد على وجهها. فقالت له "حسناً، أتمنى أن يكون بعض هذه التجاعيد بسبب الكثير من الضحك“، فمرر الطفل يده على وجهها وأجابها: “أنت لست مُسنة، إنك سعيدة فحسب”. هذه القصة هي أفضل بداية لموضوعنا اليوم عن التحلي بالجمال الطبيعي والاحتفاء به كل يوم.

قررنا اليوم في الجانب المشرق إعداد هذه القائمة التي تضم عدداً من الفنانات الشهيرات اللواتي حرصن على عدم التدخل في “عمل الزمن”. لقد فضلن ترك تعاقب سنواته يفعل ما يريد، ويعشن حياتهن وهن راضيات وواثقات بجمالهن الطبيعي.

1. كيت وينسليت، 44 عاماً

2. جوليا روبرتس، 52 عاماً

3. شارون ستون، 62 عاماً

4. ميريل ستريب، 71 عاماً

5. سلمى حايك، 54 عاماً

6. ديان كيتون، 74 عاماً

7. درو باريمور، 45 عاماً

8. إيما تومسون، 61 عاماً

9. تينا فاي، 50 عاماً

10. آيمي بولر، 48 عاماً

11. جودي فوستر، 57 عاماً

12. هالي بيري، 54 عاماً

13. ريتشل وايز، 50 عاماً

14. جوليان مور، 59 عاماً

15. كيت بلانشيت، 51 عاماً

16. وينونا رايدر، 48 عاماً

17. كيم كاترال، 64 عاماً

18. هيلين ميرين، 75 عاماً

19. ساندرا بولوك، 56 عاماً

المرأة التي تحتفي بجمالها الطبيعي وتحب نفسها لنفسها تقدم دليلاً كبيراً على الثقة بالنفس. من هي نجمتك المفضلة التي انتصرت على أفاعيل الزمن بموقفها الإيجابي؟ نرجو أن تشاركي معنا صورها ورأيك في هذا الموضوع بقسم التعليقات أدناه.