الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

8 عارضات أزياء تحلين بالشجاعة ويحاولن تغيير وجه الصناعة

أصبح عالم الأزياء أكثر شمولاً في السنوات الأخيرة، لكن البعض يقولون إن الطريق ما يزال طويلاً. وأصبحنا نشهد اليوم تمثيل المزيد من العارضات من مختلف الظروف، وبأشكال جسم مختلفة، وخلفيات متنوعة في مدارج عرض الأزياء وعلى أغلفة المجلات. وقررت النساء الرائعات في مقالنا اليوم أن يمهدن طريقهن الخاص في هذه الصناعة، وأن يجعلن عالم الأزياء أكثر شمولاً بخطوات فردية تدريجية.

مارا مارتن

AP/EAST NEWS

احتلت مارا مارتن عناوين الأخبار إبان عرض أزياء مجلة سبورتس إليستريتد لعام 2018، عندما ظهرت على المدرج وهي تُرضع طفلتها طبيعياً. وعلّقت عارضة الأزياء على الحدث لاحقاً، قائلةً: “أنا ممتنةٌ للغاية لقدرتي على مشاركة هذه الرسالة، وآمل تطبيع الرضاعة الطبيعية وأن أثبت للآخرين أن النساء بإمكانهن فعل كل شيء!”.

لين سلاتر

أصبحت الأستاذة الجامعية البالغة من العمر 69 عاماً “أيقونةً بالصدفة” قبل بضع سنوات، عندما قررت أن تتبع شغفها بالأزياء وتُطلق مدونتها الخاصة. وظن بعض المصورين أنها كانت مشاركةً في أسبوع نيويورك للموضة، وسرعات ما ذاع صيتها بعدها. إذ تعاقدت معها وكالة Elite الفرنسية لعارضات أزياء، وظهرت على أغلفة المجلات الشهيرة، وشاركت في بعض عروض الأزياء أيضاً وهي في الستينات من عمرها. ووصفت عارضة الأزياء نفسها قائلةً: “أنا مجرد إنسانة عادية أعادت اكتشاف نفسها في عمر الـ61”.

لورين واسر

كانت لورين واسر في الـ24 من عمرها عندما أصيبت بمتلازمة الصدمة التسممية في ساقيها، واضطرت لبترهما. ونشأت لورين مع والدين يمتهنان عرض الأزياء، وكانت تسير على خطاهما حتى أصابها المرض. وبعد فترةٍ من الاكتئاب ومحاولة التكيف مع شكل جسمها الجديد، قررت عارضة الأزياء أن تستأنف مسيرتها المهنية وتحاول جعل صناعة الأزياء أكثر شمولاً. وشاركت لورين في عروض أزياءٍ لا تحصى منذ ذلك الحين، معتمدةً على ساقيها الاصطناعيتين الذهبيتين.

شهد سلمان

استمدت شهد سلمان البالغة من العمر 25 عاماً الإلهام من نجاح ويني هارلو، وهي عارضة أزياء شهيرة أخرى مصابة بالبهاق. ولهذا بدأت بناء مسيرتها المهنية في مجال الأزياء قبل بضع سنوات. وقالت شهد عن دورها في الصناعة: “من المهم للغاية أن نتحدى القوالب النمطية وأن نتمتع بالثقة في النفس أيضاً. وهذه هي أقوى صفاتي. وقد ساعدتني كثيراً معرفتي بأنني أصبحت مصدر إلهامٍ للناس”.

هاري نيف

كانت هاري نيف أول امرأة متحولة تظهر على غلاف مجلة أزياء بريطانية شهيرة. كما ظهرت في أول عرض أزياء لها عام 2015، وتعاقدت مع وكالة IMG العالمية لتصبح أول عارضة أزياء متحولة في تاريخ الوكالة. وإلى جانب مسيرتها المهنية في عروض الأزياء، تعمل هاري كاتبةً وممثلة أيضاً. كما ظهرت في عدة مسلسلات حائزة على الجوائز مثل (Transparent) وأنت (You).

Jack Shea/Starshots/Broadimage/EAST NEWS

نيومي نيكولاس ويليامز

تُعَدُّ نيومي نيكولاس ويليامز عارضة أزياء ممتلئة وناشطةً تنادي بإيجابية الجسم. كما شنت حملةً ناجحة لتغيير معايير المجتمع الخاصة بإنستغرام. وإلى جانب عملها في صناعة الأزياء، تستغل العارضة البريطانية شهرتها لأغراض الخير أيضاً. حيث تعمل سفيرةً لمنظمة غير ربحية تُعنى بالقضاء على التشرد.

كيت غرانت

أصبحت كيت غرانت البالغة من العمر 24 عاماً أول عارضة أزياء مصابة بمتلازمة داون توقع عقداً مع وكالة عرض أزياء، وذلك في أيرلندا الشمالية العام الماضي. وبدأت مسيرة كيت الناجحة في الصناعة عندما فازت بمسابقة ملكة جمال وهي في عمر الـ19. وشاركت بعدها في أسبوع لندن للموضة، ثم أصبحت ناشطةً تنادي بعالم أزياء أكثر شمولاً. وقالت: “أستغل منبري لنشر الوعي بأهمية احتضان الأشخاص القادرين وذوي الاحتياجات الخاصة على حدٍ سواء. وأرفع صوتي بالنيابة عن الأشخاص الذين لا صوت لهم”.

جيليان ميركادو

تعاني جيليان ميركادو من عسر النمو العضلي وتستخدم كرسياً متحركاً، لكن حالتها الصحية لم تمنعها من السعي لتحقيق أهدافها المهنية والكفاح من أجل تمثيل من يعانون حالات مشابهة. وظهرت على أغلفة عدة مجلة أزياء، كما استغلت وجودها على الشبكات الاجتماعية لنشر الوعي بمختلف الإعاقات. ثم ظهرت جيليان بعدها في عرض أزيائها الأول خلال أسبوع نيويورك للموضة.

هل ترون أن عالم الأزياء أصبح أكثر شمولاً؟ أم هل ما يزال الطريق طويلاً؟ وكيف يمكن تحسين أوضاعه؟

مصدر صورة المعاينة AP/EAST NEWS, Yuchen Liao / Getty Images Entertainment / Getty Images
الجانب المُشرق/مجتمع/8 عارضات أزياء تحلين بالشجاعة ويحاولن تغيير وجه الصناعة
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك