الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

9 مشاهير لم يخططوا لامتهان التمثيل لكن أقدارهم ساقتهم إلى مسارات مختلفة

يقول الناس إنه لا توجد مصادفات في الحياة، لأننا نتبع أقدرانا. قد يرى بعضهم أن هذا غير صحيح، لكن من الواضح أن العديد من قصص النجاح بدأت بداية غير تقليدية. طرقت الشهرة أبواب بعض الأشخاص على نحو غير متوقع تماماً. لكنهم امتلكوا من الموهبة والحماس ما يكفي لانتهاز الفرص التي واتتهم، واليوم نرى جميعاً مدى ما حققوه من نجاحات مبهرة.

1. ماثيو ماكونهي قابل منتجاً عن طريق الصدفة في مطعم

كان ماثيو في مرحلة ما من حياته مهتماً بالتمثيل، بعد أن درسه في أستراليا، لكنه لم يكن يعلم كيف يبدأ. في أحد الأيام، خرج مع حبيبته في ذلك الوقت ليحتفلا بنهاية الدراسة في أحد المطاعم. لم يكن ماثيو مهتماً بالفكرة، لكنه وافق في النهاية. حينها كان دون فيلبيس المنتج الشهير المسؤول عن اختيار الممثلين موجوداً في المطعم نفسه.

قرر ماثيو أن يتعرف على دون ويتحدث معه حين رآه. وقد أعجب دون بماثيو كثيراً لدرجة أنه قرر اصطحابه لمقابلة ريتشارد لينكليتر مخرج الفيلم الذي يعمل عليه في ذلك الوقت وهو Dazed and Confused. رأى ريتشارد في البداية أن ماثيو أكثر وسامة من الشخصية التي يجب تجسديها، لكن ماثيو ربّى شعره وشاربه، كي يثبت جديته ورغبته في العمل. وهكذا حصل ماثيو على أول دور كبير له في عالم السينما، وفاز لاحقاً بجائزة الأوسكار.

2. اُكتشفت موهبة نيك جوناس الغنائية في صالون تجميل

قبل أن يصبح الأخوة جوناس من مشاهير قناة ديزني، كان الطفل نيك جوناس الذي يبلغ 6 أعوام في 1999 مع والدته في صالون تجميل. وبدأ نيك يغني في حين كانت والدته تصفف شعرها. كانت وكيلة فنانين على مقربة منه حينها بالصدفة ورأت فيه شيئاً مختلفاً. نتيجة لذلك، دعته للمشاركة في بعض مسرحيات برودواي الكلاسيكية مثل مسرحية الجميلة والوحش ومسرحية البؤساء.

بعدها شكّل نيك مع شقيقيه فريق الأخوة جوناس الغنائي. ونجح هذا الفريق في تحقيق شهرة واسعة، إذ تصدرت ألبوماتهم مبيعات الأغاني في الولايات المتحدة، وأدوا دور البطولة في مسلسل ناجح على قناة ديزني.

3. ناتالي بورتمان قالت لأحد كشافي المواهب: “لا أريد أن أكون عارضة أزياء، بل ممثلة”

ذهبت الطفلة ناتالي التي تبلغ 11 عاماً إلى مطعم بيتزا في أحد الأيام بعد نهاية صف الرقص. رآها كشاف مواهب يعمل مع شركة ريفلون لمنتجات التجميل وفكر أنها واجهة مناسبة تماماً لأحد منتجات الشركة.

حاول هذا الكشاف أن يقدم ناتالي إلى وكالة عارضات أزياء، لكنها قالت له: "لا أريد أن أصبح عارضة أزياء، بل ممثلة"، مما جعله يقدمها إلى وكلاء ممثلين. وهكذا بدأت مسيرتها الفنية الناجحة بشدة وشاركت في أفلام شهيرة مثل Star Wars وThor وThe Black Swan الذي فازت عنه بجائزة الأوسكار.

شاركت كيرا نايتلي في أحد الأعمال الفنية لأنها تشبه ناتالي بورتمان

كانت كيرا نايتلي مهتمة بالتمثيل منذ طفولتها وشاركت بالفعل في بعض الإعلانات التجارية. شاهد مسؤول عن اختيار الممثلين في الأعمال الفنية كيرا ورأى أنها تشبه الممثلة ناتالي بورتمان كثيراً، لذا عملت كيرا ممثلة بديلة لناتالي في فيلم Star Wars: Episode I — The Phantom Menace. بالرغم من أن وظيفة الممثلة البديلة أو شبيهة الممثلة لم تكن عملاً مبهراً، لكن كيرا تمكنت عن طريقها من تحقيق شهرة عالمية وسمحت لها ببدء مسيرتها التمثيلية الخاصة في هوليوود.

5. لم يطمح كريس باين لأن يصبح ممثلاً مع أن أقاربه كانوا يعملون في هذا المجال

قال كريس في مقابلة تلفزيونية: “لا أشعر أنني اخترت هذا الطريق. كل ما في الأمر أنني بدأت التمثيل في مسرح الكلية ثم انتقلت إلى لوس أنجلوس وتعاقدت مع وكيل ممثلين. تدرجت مسيرتي ببطء حتى وصلت إلى ما حققته الآن. الأمر غريب جداً”. لكننا نحب شخصياته كثيراً، ونشعر بالامتنان نحو مسيرته الناجحة.

6. أنيا تايلور جوي كانت تتنزه مع كلبها

كانت الفتاة أنيا التي تبلغ 16 عاماً تتنزه مع كلبها في أحد الأيام. وقررت أن تجرب السير بحذاء الكعب العالي الذي سترتديه مساء ذلك اليوم في حفل تنوي حضوره. بدأت شاحنة سوداء تتبعها في طريق عودتها إلى المنزل، مما أخافها في البداية. قالت أنيا عن هذا في حوار تليفزيوني: “قلت لنفسي إن هذه السيارة لا تتبعني بالتأكيد، لكنها كانت كذلك. بدأت أركض، فأخرج الرجل رأسه من نافذة السيارة وقال لي: (لن تندمي إذا توقفت)”. الغريب في الأمر أنني توقفت بالفعل.
اتضح أن هذا الشخص كشاف مواهب وقد دعا أنيا إلى العمل في مجال عروض الأزياء، وهو الطريق الذي قادها إلى التمثيل. يجب علينا التذكير أن سلامة المرء في مثل هذه المواقف هي الأهم دائماً، وكما فعلت أنيا، لا بد أن نتحرى عن دقة المعلومات والعروض التي يقدمها لنا الغرباء.

7. هيو سونغ تاي كان ملكاً لمبيعات أجهزة التلفاز

عمل هيو سونغ تاي نجم مسلسل لعبة الحبار أو The Squid Game في شركة تسويق كبرى وأُطلق عليه لقب “ملك مبيعات أجهزة التلفاز”. ثم أصبح ممثلاً بعد رأى إعلاناً عن برنامج اكتشاف مواهب يُدعى “Miracle Audition”. تقدم هيو للمشاركة في البرنامج وقُبل، ثم حصد المركز الخامس في النهاية بفضل موهبته الطبيعية الكبيرة.

لم يمتلك هيو أي خبرات في مجال التمثيل قبل هذا ولم يكن حتى مهتماً به. لكن حكام البرنامج امتدحوا موهبته، مما شجعه على بدء مسيرته التمثيلية، وتعلم كيفية تقليد ممثلي الكوميديا. قال هيو في مقابلة تلفزيونية: “أصبحت ممثلاً لأن الحكام أشادوا بي. لو قال لي حكم واحد أنني لست جيداً، لم أكن لأصبح ممثلاً”.

8. موظف توصيل طرود اكتشف ماندي مور

علمت ماندي موري في سن 13 عاماً أنها تريد أن تصبح مطربة وكانت تسجل مقطعاً غنائياً في ستوديو بمدينة أورلاندو. في ذلك الوقت وصل عامل توصيل طرود وسمعها وأُعجب بصوتها. لحسن حظ ماندي، كان أحد أصدقاء هذا الرجل يعمل في أكبر شركة إنتاج موسيقي في العالم، وأخبره عنها. توالت الأحداث حتى وقعّت ماندي عقداً مع الشركة ثم صارت فيما بعد ممثلة ومطربة شهيرة.

9. سجلت بيلي إيليش أغنية Ocean Eyes من أجل معلم الرقص

طلب معلم الرقص من تلميذته بيلي بيليش التي تبلغ 13 عاماً أن تكتب أغنية مناسبة للرقصة التي يصممها. وهكذا كتبت بيلي أغنية Ocean Eyes بمساعدة شقيقها وسجلتها بصوتها، ثم رفعتها على موقع SoundCloud الشهير. تفاجأت بيلي في اليوم التالي حين اكتشفت أن الأغنية اشتهرت بالفعل، ثم واصلت مسيرتها حتى صارت من أشهر المطربات حالياً.

هل قادتك مصادفة إلى تحقيق إنجاز مبهر وغير متوقع من قبل؟

الجانب المُشرق/مجتمع/9 مشاهير لم يخططوا لامتهان التمثيل لكن أقدارهم ساقتهم إلى مسارات مختلفة
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك