الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

كيف حقق مسلسل (Dr. Quinn, Medicine Woman) نجاحاً باهراً وغيّر حياة الممثلة التي لم يؤمن أحد بموهبتها

شهدت فترة التسعينيات عدة أحداث مهمة مثل مولد دوللي، أول نعجة مستنسخة، وإصدار الكتاب الأول في سلسلة هاري بوتر (Harry Potter). لكن العديدين سيتذكرون تلك الحقبة بفضل مسلسل أثر في المشاهدين من جميع أنحاء العالم، وهو مسلسل (Dr. Quinn, Medicine Woman) الذي علمنا مساعدة الآخرين دون انتظار شيء في المقابل.

الطب يجري في عروقها

وُلِدَت جين سيمور في إنكلترا عام 1951. وعملت والدتها ممرضةً بينما كان والدها طبيب ولادة. وربما لم تتبع المسار الطبي في حياتها، لكن يبدو أن عمل والديها ألقى بظلاله على أحد أهم الأجزاء في مستقبلها، ألا وهو دورها كطبيبة في مسلسل (Dr. Quinn, Medicine Woman).

وتذكرت جين والدها في أحد منشورات إنستغرام قائلةً: “عرّفني على الباليه، والأوبرا، والمسرح، والطب. ولم يكن يعلم كما كان ذلك سيفيدني في دور الدكتورة كوين”.

ممثلةٌ غزيرة الإنتاج

بدأت مسيرة جين المهنية في السبعينيات مع أدوارها الأولى في أعمال مثل فيلم (The Only Way) و(Frankenstein: The True Story). لكن الانطلاقة الحقيقية لمسيرتها جاءت عندما أدت دور سوليتير، فتاة جيمس بوند الشهيرة، ضمن أحداث فيلم عش ودعهم يموتون (Live and Let Die). وحظيت الممثلة بشهرةٍ عالمية بفضل ذلك الفيلم.

ثم حصلت جين على أهم دور بطولة رومانسي في حياتها عام 1980، عندما جسدت شخصية إليز ماكينا في فيلم مكان ما في الزمن (Somewhere in Time). لكن جين لم تكن تعلم آنذاك أنها لم تقدم أحد أهم الأدوار في حياتها بعد.

حياتها الشخصية ولحظاتها العصيبة ونقطة التحول

سارت حياة جين المهنية بسلاسة، لكن حياتها الشخصية كانت أكثر تعقيداً. إذ تزوجت الممثلة من ديفيد فلين عام 1981، وأنجبت منه طفلين هما كاثرين وشون. لكن علاقتهما لم تكن في أفضل حال، ولهذا انتهت بالطلاق.

وقالت جين: “مررت بطلاقٍ مدمر خسرت فيه كل شيء. وأصبحت مدينة بنحو 9 ملايين دولار، مع قضايا ضدي من جميع البنوك الكبرى وشركة تأمين الودائع الفيدرالية أيضاً. كنت مفلسة، ومشردة، ولدي طفلين. فاتصلت بوكيل أعمالي وأخبرته أنني ’مستعدة لفعل أي شيء’”.

عرض عليها وكيل أعمالها آنذاك دور الدكتورة كوين. وأوضحت الممثلة: “تسلمت نص السيناريو في الساعة الـ10 من تلك الأمسية. وكان يجب أن أرد بالموافقة أو الرفض في الـ10 من صباح اليوم التالي، ثم أتوجه لقياس الملابس ظهر اليوم نفسها، قبل بدء التصوير في الـ6 من صباح اليوم التالي. واضطررت لتوقيع عقد مدته 5 سنوات”.

ولم يتصور أحد أن المسلسل سيحقق أي نجاح، حتى شبكة سي بي إس نفسها. لكن جين أدركت أن العمل سيحقق نجاحاً كبيراً بمجرد وصولها إلى موقع التصوير. حيث قالت إن “له سحره الخاص”.

نجاح مسلسل (Dr. Quinn, Medicine Woman)

بدأ عرض المسلسل عام 1993، واستمر لـ6 مواسم ضمت 149 حلقة. وترشح لجوائز إيمي والغولدن غلوب. ويروي المسلسل قصة طبيبة ترحل عن مدينتها المريحة لممارسة مهنتها في بلدةٍ ريفية.

وحقق المسلسل نجاحاً باهراً في الولايات المتحدة، وحظي بتقييمات عالية في جميع أنحاء العالم. بينما يُعَدُّ اليوم من أشهر القصص المعروفة والشهيرة من حقبة التسعينيات.

وأوضحت جين أنها جاهزة لاستكمال المسلسل اليوم بعد مضي أكثر من 20 عاماً على عرضه الأول. إذ قالت: “لدينا أروع سيناريوهات ممكنة، وكل شيء جاهز من أجل استكمال تصوير المسلسل. سنبدأ بعد مضي 26 عاماً في عصر يدور حول تحرير المرأة. ويجب أن نعثر على شبكة أو شخص على استعداد لفعل ذلك، لكن الفريق بأكمله يؤيد الفكرة. ولدينا كل التفاصيل اللازمة، حيث أعدتها صانعة المسلسل الأصلية بيث سوليفان، وتبدو مذهلة”.

حياتها العائلية ومشاريعها المستقبلية

تبدو جين اليوم أفضل من أي وقتٍ مضى وهي تبلغ 71 عاماً. إذ تتمتع بعلاقة عاطفية، ولديها 4 أطفال و3 أحفاد، وتعيش في سعادة لا تضاهى. وأوضحت: “تدور حياتي حول العائلة، وأعز الأصدقاء الذين أعتبرهم جزءاً من عائلتي، ومحاولة إحداث الفارق”. وتقصد بجملتها الأخيرة الإشارة إلى مؤسسة القلوب المفتوحة، المستوحاة من فلسفة أمها والتي تسعى لتمكين المنظمات غير الربحية الناشئة والنامية.

لكن عائلتها لا تتداخل مع حياتها المهنية. إذ تواصل جين العمل حتى اليوم. وتشمل أبرز الأعمال الاستثنائية التي شاركت فيها مؤخراً كلاً من مسلسل (Harry Wild)، ومسلسل (B Positive)، وفيلم (Ruby’s Choice). كما شاركت ضمن فريق عمل عدد من المسلسلات المنتظرة مثل (An Attractive Offer) و(Fame & Misfortune).

ما مسلسلك المفضل من حقبة التسعينيات؟ ولماذا؟

الجانب المُشرق/مجتمع/كيف حقق مسلسل (Dr. Quinn, Medicine Woman) نجاحاً باهراً وغيّر حياة الممثلة التي لم يؤمن أحد بموهبتها
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك