الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

مصوّر يهدي الدراجات لينقذ الأطفال من المشي قرابة 10 كيلومترات إلى المدرسة

يحلم المصور GMB Akash بالتخفيف من معاناة الناس ولو ليوم واحد على الأقل. وللقيام بذلك، فهو لا يساعد الطلاب المحتاجين للحصول على فرصة للتعليم فحسب، بل يوفر لهم أيضاً دراجات لتسهيل رحلتهم اليومية من وإلى المدرسة.

إحدى الأمهات لم تستطع إخفاء دموعها بعد رؤيتها للهدية التي حصلت عليها ابنتها، واسترسلت قائلة: “لطالما واجهت ابنتي صعوبة في المشي لمسافة 9.5 كيلومترات كل يوم. وكثيراً ما كانت تبكي بعد العودة إلى المنزل من وجع ساقيها. وبسبب هذا، توقفت العديد من الفتيات من قريتنا عن متابعة الدراسة. أما اليوم، فقد تحقق هذا الحلم الذي رجوته منذ فترة طويلة”.

وتقديراً لهذه المبادرة، أحببنا بدورنا في الجانب المُشرق أن نشارككم بعض الصور الملتقطة، لهؤلاء الفتيات ودراجاتهن التي لا تقدر بثمن.

1.

2.

3.

4.

5.

6.

7.

8.

9.

10.

11.

12.

13.

14.

15.

16.

17.

18.

19.

كم كانت مدرستك تبعد عن المنزل الذي نشأت فيه؟ وما هي أبرز الصعوبات التي واجهتها أثناء الدراسة؟

شارك هذا المقال