الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

4 ألغاز لا يحلّها إلا النبيه الفطن

----
30k

جمع لكم الجانب المشرق بعض الألغاز الصعبة كعادته. حاول حلّها بكل قدرتك، واعلم أن أحد الألغاز لديه أكثر من حل واحد.

قابلوا تشارلز! إنه أكثر إنسان استثنائي على هذه المعمورة! كانت حياته تعجّ بالصعاب والتحديات التي تمكن من مواجهتها بكل شجاعة. ولكن لسوء حظه، لم يتمكن من الهروب في كبره من المصير المحتوم.

4.

كان تشارلز في طفولته طفلاً موهوباً جداً، لكن مدرّسيه كانوا يفضّلون عليه طلاباً آخرين، وكان تشارلز يضطر للقيام بالمسائل المعقدة والصعبة. لكنه كان دائماً ما يتمكن من حل الألغاز المخادعة بشكل ممتاز.

المسألة: حوّل هذه المعادلة لتصبح صحيحة دون رسم أيّ شيّ على السبورة أو تحريك أي أرقام.

3.

وفي مراهقته، اعتاد تشارلز على المشي وحيداً. وفي مرة، كان في الغابة عندما سقط في بئر بعمق 30 متراً. وللخروج، تسلق الجدار الزلق بوتيرة 3 أمتار في اليوم، وكان يتعب بحلول الليل وينزلق لمترين. لكنه تمكن من الخروج.

السؤال: كم يوماً استغرق للخروج من البئر؟

2.

كان يبلغ من العمر 20 عاماً عندما عزم أصحابه على عمل مقلب فيه: اختطفوا تشارلز، وخلعوا عنه ملابسه، وقادوه إلى مبنى مهجور بباب موصد وبدون نوافذ. وضعوا على الجدار ملاحظة عليها شروط تحريره من محبسه. في منتصف الغرفة، كان هناك أنبوب بارز من الأرضية الخرسانية (قطره 5 سم، وطوله 90 سم)، وفي قاعه كرة تنس طاولة. كان من المستحيل الحصول على الكرة دون أدوات، ولم يكن بحوزة تشارلز أيّ شيء ليساعده. لكنه تمكن من رفع الكرة من الأنبوب ليحصل على حريته.

السؤال: كيف أخرج تشارلز الكرة؟

1.

عندما بدأ أصدقاؤه في بناء حياتهم المهنية، أصبح تشارلز ثرياً وأغرم بفتاة تدعى آيرين وتزوجها. لكنها كان تسعى وراء ثروته فقط، وحاولت تسميمه للحصول على الميراث. علم تشارلز بمحاولاتها، وتجنب الطعام المسموم. ثم عرضت عليه تفاحة، فقال: “سآكلها إن أكلتي نصفها الآخر”. قطعت آيرين التفاحة، وأكلت نصفها، ولم يحدث لها شيء. عندما أكل زوجها نصف التفاحة الآخر، دخل في غيبوبة لمدة 24 ساعة. بعد محاولة القتل هذه، زُجّ بآيرين في السجن، ونجا تشارلز.

السؤال: كيف تمكنت آيرين من تسميم زوجها مع أنها لم تتناول أي مصل؟

الأجوبة

4.

ما عليك سوى قلب السبورة، وستصبح المعادلة صحيحة.

3.

احتاج تشارلز 28 يوماً. كان لديه ما يكفي من الطعام الذي جمعه من الغابة، وتقدم قدر متر واحد في اليوم. في اليوم السابع والعشرين، وصل 29 متراً وتراجع متران في الليل إلى 27 متراً. وفي اليوم الثامن والعشرين، تسلق 3 أمتار وخرج.

2.

بما أن كرات تنس الطاولة خفيفة، ما كان على تشارلز سوى التبول في الأنبوب حتى تطفو الكرة إلى الأعلى.

1.

كان تشارلز يعلم بكل شيء، وتناول مصلاً شاملاً في كل صباح. لكن هذا السم كان قوياً، وتسبب له بغيبوبة لبعض الوقت. كان السم موضوعاً على جانب واحد من السكين التي استخدمتها آيرين لقطع التفاحة. وأعطت تشارلز النصف الذي تلامس مع السم.

Illustrated by Alena Tsarkova من أجل الجانب المُشرق
----
30k