الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

10 نصائح لا يقدمها إلا أصحاب الأفق الضيق

يقول العلماء إن الأشخاص الأذكياء لا يهتمون كثيراً بنصائح الآخرين. علاوة على ذلك، يميل الناس عموماً للاعتماد على آرائهم الشخصية أكثر من نصائح الآخرين، لكننا عادةً ما نسمع عبارات نمطية لدرجة أنها انطبعت في ذاكرتنا مثل “كن ذكياً” و"لا تبدي اهتماماً" و"اتبع أحلامك".

1. “ادعمي زوجك مهما حدث”

عادةً ما يقدم أصحاب الأفكار القديمة النمطية هذه النصيحة للشباب من دون التفكير في عواقبها. حين يعمل أحد الزوجين بجد لتوفير المال، ثم يستثمر الطرف الآخر تلك الأموال في أفكار وأعمال ساذجة، فمن الصعب أن يعيشا في سعادة. كما أنه من المريب أن يجلس الطرف الثاني على الأريكة طوال الوقت في انتظار أن يجد “نفسه”.

إذا كان الزوج يتخذ قرارته كلها بمفرده، ثم يلقي اللوم على زوجته فيما يحدث له من مشكلات، ويتجاهل نصائحها كلها، فهذه علامات واضحة على أن تلك العلاقة مؤذية وغير سليمة. تحمل الزوجة حماقات زوجها بمثالية مبالغ فيها والعيش في معاناة على أمل أن القادم أفضل لم يجلب السعادة لأي إنسان.

  • ظل زوجي يتحدث لسنوات عن رغبته في أن يصبح مخرجاً، ثم كاتباً، والآن يريد أن يصبح ممثلاً كوميدياً. ساندته في البداية، واشتريت له كاميرا لتساعده ليصبح مخرجاً، لكنه لم يستغلها قط، ودفعت مصاريف دورات تدريبية لم يكملها وبرامج حاسوبية لم يفعل شيئاً بها. والآن يريد أن يحضر دورة تدريبية في التمثيل، لكنني أشعر بضيق شديد ولا أريد أن أدفع له شيئاً بعد الآن.
    سئمت من أفعاله، في حين أنه يحاول أن يُشعرني بالذنب، لأنني لا أدعمه. بالأمس كان مكتئباً وهائماً على وجهه طوال الليل، لأنه حين سألني إن كنت مؤمنة بموهبته ترددت في الإجابة. من الطبيعي أن أتردد بعد مرور 7 سنوات لم يفعل فيها شيئاً يذكر. © ad030911 / Reddit

2. “لا تنامي وأنت على خلاف مع زوجك”

ماذا سيحدث لو استمر الأزواج في التشاجر من أجل معرفة من المخطئ ومن المصيب؟ سيتعبون وسيزداد غضبهم وستتشوش أفكارهم، بل وربما ستزداد رغبة كل منهم في “إغاظة” الطرف الآخر على نحو أكبر.

المشاعر السلبية مع قلة النوم يصنعان مزيجاً خطيراً يمكنه أن يسبب لك المزيد من المشكلات والخلافات. يُفضل في هذه الحالة التوقف عن تصعيد الأمور وتأجيل مناقشتها لما بعد.

  • حين أتشاجر مع زوجتي، أحتاج إلى بعض الوقت لأهدأ، لكن زوجتي تحاول دائماً “التحدث عن الخلاف” بعدها مباشرة بنية طيبة، لكنني أقول لها دوماً: "لا أستطيع الآن، أحتاج إلى تهدئة نفسي أولاً إذا كنت تريدين أن نخوض مناقشة هادفة"، لكنها لا تنصت أبداً، وبالطبع تتصاعد حدة الخلاف أكثر من ذي قبل. © d_frost / Reddit

3. “اعمل فيما تحبه ولن تشعر بأنك تعمل أبداً”

يختلف خبراء الأعمال مع هذه النصيحة تماماً. العمل ليس وسيلة للترفيه عن النفس، لكنه أداة لكسب المال. علاوة على ذلك، الفرق شاسع بين فعل أمر تحبه لنفسك وبين فعل الأمر نفسه لشخص آخر مقابل أجر. ضرورة التأقلم مع قواعد صاحب العمل تؤثر على الجانب الإبداعي وتجعل العمل أقل متعة.

  • أعمل مخرجاً، لأنني أحب الأفلام، لكن حب الأفلام وحده لا يصنع منك مخرجاً متميزاً. أعمل في صناعة ضخمة ومجال شديد التنافسية. أحب ما أفعل، لكنني لم أعمل في موقع تصوير إلا لمدة 19 يوماً في العام الماضي. © freudsfather / Reddit

أقول لأبنائي: “افعلوا ما تجيدوه وبعدها يمكنكم فعل ما تحبوه بما حققتم من أموال من وظائفكم المرموقة”. © zigazigazah / Reddit

4. “استمع إلى قلبك دائماً واتبع أحلامك”

هذه نصيحة شائعة جداً، لكنها مضرة للأسف. يقول علماء النفس إن كثير من الأشخاص لا يستطيعون تقييم خبراتهم السابقة بتجرد وموضوعية، لكن معظم الناس كذلك لديهم القدرة على اتخاذ قرارات منطقية، لذا من الأفضل أن نتخذ القرارات بعقلانية بعيداً عن المشاعر والإندفاع العاطفي.

  • أعرف امرأة تركت زوجها وابنها الذي كان يدرس في الصف الأول الابتدائي حين كان عمرها 40 عاماً لتنشر كتاباً عن تحقيق الأحلام والطموحات، ظلت تعمل على هذا الهدف لسنة، لكن أحداً لم يقرأ كتابها، وتعيش حالياً في شقة صغيرة قذرة تعض أصابعها ندماً على ما فعلته. © m_sporkboy / Reddit
  • آمن زوجي السابق بهذه النصيحة. وأراد أن يصبح موسيقياً في عمر 25 عاماً برغم أنه لم يعزف أي آلة موسيقية في حياته قط، لذا اقترض الكثير من الأموال ليحضر دورات تدريبية في الموسيقى ويشتري معدات باهظة الثمن، ودفع مصاريف دراسة الموسيقى طوال فترة الكلية من القروض، بما في ذلك مصاريفنا الشخصية. وحين انفصلنا، كانت ديونه من أجل تحقيق حلمه قد بلغت 60 ألف دولار، ولا يستطيع فعل شيء أكثر من تأدية بعض العروض الصغيرة غير المنتظمة في أنحاء المدينة مقابل 20 دولاراً للعرض. © cantikd / Reddit

5. “تزوجي الآن، وسيأتي الحب لاحقاً”

يمكننا التجادل لفترة طويلة بشأن العنصر الأهم في العلاقات: أهو الحب أم الراحة أم شيء آخر؟ لكن الخوف من إحباط الوالدين أو الرغبة في الزواج بسبب السن والرغبة في الإنجاب قبل فوات الأوان هي بالتأكيد أسوأ دوافع للزواج. سيعاني الطرفين إذا لم يكن بينهما أي مشاعر، وأصعب ما في الأمر أن كلا الطرفين في الغالب لا يمتلكان الشجاعة لإيقاف معاناتهما بسبب خوفهما من التفكير في الطلاق واتهامهما بالفشل، لأنهما لم يلتزما بالنموذج النمطي للزواج.

  • “تزوجي من تشعرين أنه صديقك المقرب، وليس من تشعرين نحوه بالحب، لأن الحب يتلاشى مع الوقت. ستعيشين في راحة نفسية مع صديقك المقرب وهذا هو الأهم”. هذا كلام جيد، حتى تدركين بعد 5 سنوات أنك تعيشين حياة بشعة. وحينها ستكونين قد فقدت 5 سنوات وصديق مقرب وزوج. © meow_witch / Reddit
  • تزوجت صديقتي المقربة وأنجبت منها طفلاً. عشنا منسجمين تماماً، وأنجبناً طفلاً رائعاً، ونادراً ما اختلفنا، ولم نرفع صوتنا على بعضنا إلا مرة واحدة، ثم شعرت زوجتي بالملل من حياتنا وخانتني. انفصلنا بالطبع، وما زلنا أصدقاء ونفعل العديد من الأمور معاً من أجل طفلنا، وأشعر أنني أعيش أسعد أيام حياتي حالياً. © Condoricia / Reddit

6. “لا تفكري في الأشياء السيئة حين تشعرين بالحزن”

يظل بعض الناس يقولون: “اهدأ” أو "لا داعي للحزن“، ويدعون إلى كبت المشاعر، لأنهم يعتبرون أن الخوف والإحباط والحزن مشاعر “سيئة” يجب التخلص منها، لكن هذا في الواقع لن يزيد حياتك سوءاً فحسب، بل سيصيبك بمشكلات صحية.

  • البكاء قد يكون حلاً جيداً حين تشعر بالحزن. الدموع تقلل الضغوط وتريح النفس وتهدّئ الأعصاب. ذاعت شهرة النصيحة التي تقول: "حافظ على إيجابيتك“، لكن للأسف يجب إهمالها للأبد، لأن التفكير الإيجابي المقصود عادةً ما يكون بغرض تجنب الواقع والكذب على النفس.
    عملي هو تلقى مكالمات النجدة وتوجيه قوات الشرطة. وقد أخبرونا بوضوح أن هذا النوع من الجمل التي تدعي الإيجابية من الأشياء التي لا يجب أن نقولها أبداً. لم يهدأ أي إنسان قط من قبل حين طلب منه أحدهم ذلك. © I-fall-up-stairs / Reddit
  • أرسم ابتسامة مزيفة على وجهي دائماً وأتظاهر أنني بخير، لكن هذا لا يقلل من اكتئابي شيئاً. © N0XDND / Reddit
  • طلب التحلي الدائم بالإيجابية يشبه أن تقول لأحدهم: “إذا كنت متشرداً، اشتر منزلاً”. © Jospire / Reddit

7. “كن ذكياً، لا تدع شيئاً يؤثر فيك!”

عادةً ما يجب الأطفال صعوبة في الاعتراف تعرضهم إلى التنمر. إذا امتلك الطفل الشجاعة الكافية للتحدث عن الأمر مع والديه، فإن هذا يعني حاجته الشديدة إلى الدعم والمساعدة. وأسوأ ما يمكن للوالدين فعله في تلك الحالة هو عدم الاهتمام بشكوى ابنهم. يجب أن يعلّم الآباء أبنائهم ضرورة الدفاع عن أنفسهم، وفي حالة ازدياد التنمر على أطفالهم، يجب عليهم التدخل بأنفسهم.

الالتزام بالصمت وتجاهل التنمر يعني أن الطفل سيتقبل هذا النوع من التعامل مستقبلاً. وقد يؤدي هذا إلى تطور سلوكه العاجز. سيكبر الطفل مؤمناً بأنه لا يملك من أمره شيئاً ولن يحاول تغيير أي شيء سلبي في حياته بسبب طريقة تعامله مع المواقف الصعبة في طفولته.

  • نمتدح الأطفال الذين يتسامحون مع التنمر... لكن المشكلة الحقيقة أن المتنمرين لا يتعرضون للعقاب في كثير من الأوقات، ما يجعل المتنمر يكرر فعلته مجدداً (إذا أخطأت وأنت تعي خطورة ما تفعله ولم تنل عقاباً فستكرر الخطأ بالطبع). © shf500 / Reddit
  • حين تعرضت إلى التنمر، قيل لي ألا أدع الأمر يؤثر في نفسي. والآن صار من الصعب عليّ الوثوق بالآخرين أو تكوين علاقات معهم (سواء علاقات صداقة أو عاطفية). © bruhitseli / Reddit

8. تذكير المسؤولين عن الوظائف بنفسك طوال الوقت

بعض الناس مقتنعون أنه في حالة تعرضهم للرفض، يجب أن يطلبوا فرصة ثانية أو وقتاً أطول، لكن هذا السلوك غالباً ما يزعج محدثك، ولن يحقق لك ما تأمله. لا يجب علينا التصرف بهذا الأسلوب مع المسؤولين عن الوظائف بالطبع.

هذا ما يدور ببال طالب الوظيفة: "أتريد الحصول على تلك الوظيفة؟ اتصل بمسؤول التوظيف باستمرار للتأكد من أن المنصب ما زال متاحاً. هذا سيرسخ وجودك في ذهن المسؤول وسيزيد من فرصة حصولك على الوظيفة حين يراجع سيرتك الذاتية"، لكن ما يحدث حقاً هو أن المسؤول عن التوظيف حين يجد سيرتك الذاتية سيتخلص منها على الفور. © Liberi_Fatali561 / Reddit

  • هذا ما يخبرني به أبي دوماً: "اتصل بمسؤول التوظيف وازعجه. هذا سيثبت له أنك طموح"، لكن الأمر لم يسر على هذا النحو قط. © irishromani94 / Reddit
  • حين كنت في المدرسة الثانوية، أجبرتني أمي على البحث عن وظيفة وجعلتني أتصل بكل من أعرفهم وأتقدم للوظائف يومياً. بعد ثلاثة أيام، اتصل بي أحد الأماكن الذي تقدمت إليها وطلبوا مني التوقف عن التواصل معهم وأنني لن أحصل على أي وظيفة معهم، لكن أمي أصرت على الاتصال بهم مرة أخرى في اليوم الرابع. حينها تظاهرت بالتحدث معهم عبر الهاتف لتكف عن طلب هذا مجدداً. © temalyen / Reddit

9. “لا شيء أهم من العائلة. تمسك بها”

تقول الحكمة إن العائلة الحقيقة ليست بالضرورة التي تربطك بها صلة الدم، لكنهم الأشخاص الذين يبقون بجوارك حين يتخلى عنك الجميع. قد يكون في عائلتك بعض الأشخاص السيئين، مثل أقاربك الذين ينتقدونك ويحكمون عليك ويحاولون فرض سيطرتهم عليك باستمرار. في هذه الحالة، لا يجب عليك التمسك بهم، بل قد يكون الخيار الأفضل هو تقليل التواصل مع هؤلاء الأقارب الذين ينشرون السلبية والإحباط.

  • لا يمر يوم دون أن أفكر فيما سيقوله والداي أو في كيفية إسعادهم أو إثارة فخرهم بي. لا أستمتع عادةً بممارسة هوايتي كما ينبغي، لأن عائلتي لا تؤيد الأمر. حتى أنهم غير موافقين على مسيرتي المهنية وهو ما يشعرني بضيق شديد. © Bestboi- / Reddit

أسمع الجميع يتحدثون عن مدى أهمية العائلة منذ طفولتي، لكن إذا كانت عائلتك سيئة ستظل دوماً عائلة سيئة وسيسببون لك الكثير من الأضرار. من أفضل الأمور التي فعلتها هو قطع علاقتي بالكثير من أفراد عائلتي. © OneGuyCory / Reddit

10. “عش كل يوم وكأنه آخر أيام حياتك”

عادةً ما نرى هذا المبدأ في الأفلام، لكنه يؤدي إلى كوارث على أرض الواقع، ناهيك عن أن هذه النصيحة تنم عن انعدام المسؤولية الأخلاقية.

  • ربما يستطيع من يعيشون أيامهم الأخيرة تطبيق تلك النصيحة، لأنهم لن يواجهوا عواقب أفعالهم، لكن لا يجب عليك فعل هذا. © glasstumble16 / Reddit
  • أعرف شاباً تخرج في الكلية، وحصل على الكثير من بطاقات الائتمان، ثم سحب الأموال كلها وسافر إلى غواتيمالا، وفي نيته ألا يعود مرة أخرى أو يدفع ديونه. بعد 3 سنوات، توفي أقرب أصدقائه، ما سبب له صدمة شديدة، ودفعه للعودة إلى موطنه. وما زال يسدد ديونه للبنوك منذ 10 سنوات. © scarybottom / Reddit
  • أريد بشدة أن يصنع أحدهم فيلماً يتحدث عن اقتراب نهاية العالم، ثم يُفاجئ الجميع بأن النهاية المتوقعة لم تحدث. مثلاً، يكتشف الجميع أن كويكباً سيصطدم بالأرض قريباً ويمحي أشكال الحياة كلها أو أن الشمس ستنفجر أو ما شابه، بحيث يفعل كل شخص ما يحلو له بدافع أنه يعيش أيامه الأخيرة. وفي نهاية الفيلم يرى الناس نتائج أفعالهم المتهورة ويضطرون إلى إيجاد حلول لما اقترفوه من حماقات بسبب اعتقادهم أن العالم سينتهي. © Goldman250 / Reddit

ما هي النصيحة أو “الحكمة” المنتشرة التي تراها غير صحيحة في الأساس؟ وأي من النصائح المذكورة أعلاه لن تقولها لأبنائك أبداً؟

الجانب المُشرق/علم النفس/10 نصائح لا يقدمها إلا أصحاب الأفق الضيق
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك