الجانب المُشرق
الجانب المُشرق

15 كذبة اجتماعية وتسويقية اعتدنا عليها حتى أصبحت من مظاهر حياتنا

لا بد أننا مررنا جميعاً بذلك الموقف الذي نضطر فيه لدفع أكثر مما كنا نتوقع لقاء شيء ما. في البداية لا يعجبنا الأمر، ثم نعتاد عليه. وأحياناً بعد ذلك يبدو هذا طبيعياً لنا فنقول: أجل، الطعام أغلى في المطار، والمتاجر لا توجد بها إلا الملابس ذات الحجم القياسي، فما المشكلة في هذا؟

نحن في الجانب المُشرق مررنا بتلك المواقف أيضاً، لذلك صنعنا ألبوم رسومات توضح عدداً من الأكاذيب التي اعتدنا سماعها لدرجة أنها أصبحت عادية وطبيعية.

1. لقد اعتدنا أن نسمع أن هناك من يتعقبنا ويعرف كل اهتماماتنا

2. لو اخترنا وظيفة نحبها فمن المؤكد أننا سنستمتع بها، فهل هذا صحيح؟

3. تعودنا أن نتقبل شروط الآخرين

4. لماذا نتقبل الأفكار النمطية الشائعة بشأن الشكل المثالي للجسد؟

5. ننفق المال على احتفالات لا ضرورة لها

6. نحاول إبهار الآخرين بدلاً من الاستمتاع بحياتنا

7. ندفع أموالاً كثيرة لتناول الطعام في المطار

8. ننتظر الخصومات كي ندفع أقل

9. ننخدع بالحيل التسويقية في كل مرة، ونشتري أشياء بلا فائدة من المتاجر

10. نصدق ملصقات “المواد العضوية” ونشتري الأشياء بضعف ثمنها

11. نريد مسايرة الموضة ونساهم في زيادة ثروة مصنعي الملابس

12. نشتري الأطعمة المجمدة على أمل أن تصبح الحياة أسهل

13. نشتري أجهزة رخيصة تكون أجزاؤها من نفس المُصنّع، لذا نجد أنفسنا ندفع المزيد

14. نصدق أن مصنعي السيارات سيمنحوننا ضماناً كاملاً

15. نصدق أن ناشطي الإنترنت مؤثرون حقيقيون سيعلموننا كيف نعيش

هل لديك أمثلة على أكاذيب تجارية أو اجتماعية نراها يومياً؟

الجانب المُشرق/علم النفس/15 كذبة اجتماعية وتسويقية اعتدنا عليها حتى أصبحت من مظاهر حياتنا
شارك هذا المقال
مقالات أخرى قد تعجبك