الجانب المُشرق
جديدرائج
أفكار
إبداعات
عجائب

7 حيل لكي تكشف الأكاذيب على الفور!

----
11k

حتى حين ينمّق أحدهم كذبته بشكل مقنع، فإن حركات جسده ستكشف أمره لا محالة. ويحدث هذا عادة لأن الكاذب يغفل في العموم عن لغة جسده، وينصبّ كامل تركيزه على كلماته وتعابير وجهه مثل أي شخص آخر. ولكن علماء النفس يعتقدون أن مفتاح الكشف عن الأكاذيب كامن في ما تفضحه لغة الجسد، وإذا أحسن الواحد منا الانتباه إليها، فسنكون قادرين على كشف أيّ كذبة، ولو كانت بيضاء.

بعض الناس يجيدون الكذب أكثر من غيرهم، ورغم عدم وجود إشارة واضحة يمكنها الجزم %100 أن هذا الشخص أو ذاك يكذب، لدينا هنا في الجانب المشرق العديد من التفاصيل التي يمكنها مساعدتك على كشف الحقيقة بسهولة.

1. لحظات التردد في الكلام.

إن التلعثم وتقطع الكلام من أبرز الأدلة الشفهية التي تكشف ما إذا كان الشخص يكذب، لذلك عليك بالانتباه إليها. إذا استغرق الشخص في فترات توقف ممتدة أو متعددة بين عباراته، فمن المحتمل أنه يكذب، وأن ذهنه مشغول بالتفكير في ما سيقوله. وبعض الأصوات والكلمات مثل “أه” و"ممم" و"أقصد / أعني" لها نفس الدلالة.

2. انتبه إلى مدة التعبير عن العواطف.

عادة ما تستمر المشاعر الحقيقية لمدة لا تزيد عن 5 ثوان. فإذا عبّر أحدهم عن مشاعره لأكثر من هذه المدة، فمن المرجح أنها مزيفة. لا يمكن للشخص أن يحافظ على تعابير الوجه نفسها لمدة 10 ثوان متتالية، أليس كذلك؟ لذلك احترس من هذا التظاهر.

3. ابحث عن التوقيت السيء.

لقد توصل العلماء إلى أن العواطف تأتي دائماً في المقام الأول، وبعد ذلك فقط تليها الكلمات. فإذا قال شخص ما في البداية "أنا غاضب"، وبعدها رأيت تعبير الغضب على وجهه، فذلك بالتأكيد تعبير مزيف.

4. تحقق من صدق المشاعر.

العواطف الحقيقية صادقة وليس من السهل التظاهر بها. ويمكن أن توصف العاطفة بأنها صادقة ونابعة من القلب عندما لا يتغير جزء واحد فقط من الوجه أثناء التعبير عنها. على سبيل المثال، إذا كان الشخص يبتسم بصدق، فلن تتحرك شفاهه فقط. بل ستظهر فرحته أيضاً من خلال تجاعيد العينين، وسينخفض ​​الحاجبان تلقائياً. والشيء نفسه ينطبق على أية عاطفة أخرى.

5. ركز مع العبارات المتكررة.

إذا كان يصعب على بعض الأشخاص صياغة أفكارهم في كلمات واضحة، فإن التكرار قد يكون دلالة على كذب الشخص. وإذا كان يكرر نفس المعاني باستمرار، فهذا يشير إلى أنه يحاول إقناعك (وإقناع نفسه أيضاً) ومراقبة ردة فعلك للتأكد من تصديقك له.

6. الرد بنفس الكلمات أو العبارات المستخدمة في السؤال.

إن اختيار الكلمات أثناء الإجابة قد يفشي بالكثير مما يراد إخفاؤه. إذا أسرع الشخص باستخدام نفس الكلمات التي سمعها بالضبط في السؤال الموجّه إليه، فهذا يعني أنه لا يشعر بالحرية الكافية، ويحاول الالتزام بما قلته له. وقد يكون خائفاً من قول الكثير أو الكشف عن تفاصيل أخرى. كما أن تكرار السؤال نفسه قبل الإجابة عليه علامة سيئة كذلك، وتكتيك يتبعه العديد من الكذابين لأخذ وقتهم قبل ابتكار إجابة مقنعة.

7. تغطية الوجه أو الفم أثناء الحديث.

من أسهل الإشارات التي تكشفها لغة الجسد ميل الكاذب إلى تغطية وجهه أو فمه. إنها حركة شائعة جداً، وتعتبر بمثابة رد فعل نفسيّ لدى من يقول شيئاً يعلم أنه غير حقيقي. لذلك إذا رأيت أحدهم يفعلها، فمن المحتمل جداً أنه يكذب عليك.

هل تعتقد أنك محقق بارع؟ إن كانت لديك قصة مضحكة عن شخص حاول إقناعك بشيء سخيف لكنك كشفت كذبه، فأخبرنا بها في مساحة التعليقات أدناه. نحن متحمسون لسماع كل التفاصيل!

----
11k